شريط الأخبار

بعيدا عن والدته..مبعد من بيت لحم يعقد قرانه بعد 10 أعوام من الإبعاد

11:45 - 03 حزيران / ديسمبر 2011

بعيدا عن والدته..مبعد من بيت لحم يعقد قرانه بعد 10 أعوام من الإبعاد

فلسطين اليوم-غزة

احتفل المبعد من كنيسة المهد إلى قطاع غزة إياد عدوي (37) عام  ، بعقد قرانه أمس وذلك بعد عشرة أعوام من الإبعاد ألقسري عن والدته ، حيث انتظر طوال تلك الفترة آملا أن يتم هذا الاحتفال في مدينة بيت لحم وبالقرب من والدته وعائلته التي حرم من الالتقاء بها طوال تلك الفترة .

 

وأكد المبعد عدوي أن الاحتلال يمنع والدته من القدوم إلى قطاع غزة عبر معبر بيت حانون (ايرز) طوال الأعوام الماضية ، وأضاف أنها لا تستطيع السفر عبر الأردن إلى مصر ثم إلى معبر رفح بسبب كبر سنها ومعاناتها من العديد من الإمراض ، مما حرمة من اكتمال فرحته  بمشاركة والدته بعقد قرانه.

 

وأضاف عدوي أنني فقد والدي في العام 2003 وقد حرمني الاحتلال من وداعة أو حتى إلقاء نظرة الوداع الأخيرة علية ، متسائلا إلى متى سنظل نعاني من الإبعاد عن الأهل والأحبة ، متمنيا أن تشاركه عائلته بهذه المناسبة السعيدة .

 

وقد أشاد ممثل المبعدين حاتم حمود بموقف عائلة القدوة التي استجابت لطلب المبعدين القرب من العائلة ، عندما توجه وفد من المبعدين إلى منزل والد العروس لطلب يد كريمتهم ، وأكد حمود أنهم قد تعاونوا إلى ابعد حد مع المبعد إياد عدوي وغمروه بكرمهم وودهم وأعرب حمود عن شكره وتقديره لهذه العائلة المناضلة .

 

من جهة أخرى طالب المبعد إياد عدوي الرئاسة والحكومة الفلسطينية القادمة بان يتم إنهاء معاناة المبعدين حتى يتمكنوا من العودة والاجتماع بعائلاتهم في بيت لحم ولتنتهي معاناتهم المستمرة منذ 10 أعوام .

 

انشر عبر