شريط الأخبار

الحية:لا يمكن لحماس وفتح وحدهما صياغة برنامج سياسي فلسطيني جامع

12:45 - 02 تموز / ديسمبر 2011

الحية:لا يمكن لحماس وفتح وحدهما صياغة برنامج سياسي فلسطيني جامع

فلسطين اليوم- غزة

أكد الدكتور خليل الحية، عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، أن الفصائل الفلسطينية ستبحث في اجتماعها الذي سيعقد بالقاهرة في العشرين من كانون أول (ديسمبر) الجاري التوافق على برنامج سياسي مشترك بين الجميع.

 

وقال الحية في تصريحات صحفية اليوم الجمعة، إن "البرنامج السياسي الموحد يجب أن يكون من الكل الفلسطيني لأن حماس وفتح رغم ثقلهم في المجتمع الفلسطيني لكنهم وحدهم لا يصوغان برنامجًا سياسيًّا فلسطينيًّا جامعًا؛ لذلك نحن أرجأنا هذه القضية للقاء الفصائل".

 

ولفت النظر إلى أن لقاء الفصائل سيتوج بلقاء اللجنة المكلفة بإعادة تفعيل وتطوير منظمة التحرير الفلسطينية، مشددًا على أهمية الاتفاق على برنامج مشترك.

 

وفيما يتعلق بملف الحكومة الفلسطينية المزمع تشكيلها، لم يتحدث الحية عن أي تفاصيل جديدة، واكتفى بالقول: "جرى بحث هذا الملف وسيتم استكماله في لقاء الفصائل في نهاية الشهر".

 

وتابع الحية: "هناك اتفاق لا بد من تطبيقه"، مؤكدًا على ضرورة إثبات حسن النوايا من خلال اتخاذ إجراءات على الأرض من بينها الإفراج عن المعتقلين السياسيين والسماح بجوازات السفر.

 

وأوضح أن اللقاءات المزمع عقدها بين الفصائل خلال الشهر الجاري، تهدف إلى إنهاء الانقسام للأبد، وتعزيز المصالحة وصولاً إلى شراكة سياسية "حتى نواجه جميعًا التحديات الإسرائيلية التي تواجه القضية الفلسطينية".

 

وفي موضوع القدس، أكَّد الحية أنها تتعرض لحملة "صهيونية" للتهويد بما يطال الإنسان والأرض والمقدسات، مشددًا على ضرورة حماية هذه القضايا فلسطينيًّا وعربيًّا وإسلاميًّا.

 

وقال: "مطلوب إجراءات تحمي وجود الإنسان ودعم اقتصاده وحمايته وتثبيته على الأرض وحماية المقدسات".

 

وأضاف: "نحن لا نريد أن تكون الإجراءات العربية والإسلامية المتضامنة مع مدينة القدس موسمية أو أن تكون ردة فعل على إجراءات الاحتلال"، مطالبًا بخطة شاملة يكون هدفها تثبيت المقدسيين في أرضهم وحماية الممتلكات الفلسطينية والعربية والإسلامية داخل مدينة القدس وحماية المقدسات (..) هذه الخطة لا بد أن يشترك فيها الجميع".

 

وناشد عضو المكتب السياسي لحماس الأطراف المعنية والمؤسسات الدولية والعربية والإسلامية والفلسطينية التي تعنى بقضية القدس بأن تضع خططًا مُتكاملة يشترك فيها الجميع لحماية القدس والأقصى وأهلها.

انشر عبر