شريط الأخبار

البلطجية يقتحمون خمس لجان.. والمستشار الزند يهدد بوقف عملية فرز الأصوات

12:05 - 30 تشرين أول / نوفمبر 2011

البلطجية يقتحمون خمس لجان.. والمستشار الزند يهدد بوقف عملية فرز الأصوات

فلسطين اليوم-القاهرة

طالب المستشار أحمد الزند رئيس نادي القضاة بسرعة تدخل الشرطة العسكرية ومدير أمن القاهرة لإنقاذ أكثر من‏52‏ قاضيا محاصرين على أيدي المئات من البلطجية اقتحموا خمس لجان بعد إغلاق باب التصويت وأخلوا اللجان من الناخبين.

وأوضح الزند أن اللجان التي تعرضت لهجوم البلطجية هي: لجنة مدرسة العهد الجديد بروض الفرج, ولجنة مدرسة حلمية الزيتون الثانوية بنات, ولجنة مدرسة أم المؤمنين بالساحل في شارع الترعة البولاقية, ولجنة مدرسة القبة الثانوية العسكرية بنين بالزيتون ولجنة الزاوية الإعدادية بنين بالزاوية الحمراء.

وأشار إلي أنه تلقي اتصالات من القضاة رؤساء تلك اللجان استغاثوا من هجوم الآلاف من الأشخاص على اللجان بعد إغلاقها بمحضر رسمي موقع من قبل قادة الجيش والشرطة لتأكيد أن الإغلاق تم في السابعة مساء, وكانت اللجان خالية من أي ناخب من السادسة مساء.

وشدد الزند على أن ما يحدث هو مؤامرة من قبل مرشحين أو أحزاب تريد إفساد العملية الانتخابية, خصوصا أن لجنتين من اللجان التي تم الهجوم عليها نسائيتان ومع هذا يهاجمها رجال.

وناشد الزند كل من يستطيع حماية القضاة بالتوجه إلى هذه اللجان لإنقاذهم, خصوصا أنهم صعدوا فوق أسطح المدارس خوفا من تعرضهم للأذى, حيث قوات التأمين غير موجودة.

وأوضح أنه في حال تعرض أي قاض لأذى من قبل هؤلاء المتآمرين, فذلك سيعرض عملية الفرز للتوقف, لأن القضاة سيتعاطفون مع زملائهم ويعز عليهم ما يتعرضون له من رعب, مؤكداً, أنه اتصل باللواء حمدي بدين قائد الشرطة العسكرية, واللواء محسن مراد مدير أمن القاهرة, وأكدا له سرعة التصرف.

انشر عبر