شريط الأخبار

لاريجاني: استياء الطلبة نتاج التسلط البريطاني

11:07 - 30 تموز / نوفمبر 2011

لاريجاني: استياء الطلبة نتاج التسلط البريطاني

وكالة فارس :

قال علي لاريجاني رئيس مجلس الشورى ان الخطوة المتعجلة لمجلس الامن لادانة ما قام به الطلبة يوم امس انما ياتي للتغطية على الجرائم التي ارتكبتها بريطانيا وامريكا .

واوضح مراسلنا ان الدكتور علي لاريجاني تحدث في اجتماع مجلس الشورى صباح اليوم ( الاربعاء ) ان ما قام به الطلبة من اعتصام مقابل سفارة بريطانيا في طهران يعبر عن مدى استياء الطلبة من السلوكيات البريطانية حتى ان عددا منهم اقتحم مبنى سفارة هذا البلد .

 

واضاف لاريجاني بالقول , ان الغضب على بريطانيا يعود الى عدة عقود من الزمن بالرجوع الى التسلط البريطاني على ايران وما يتعلق باحداث ما يطلق عليها ب ( المشروطة ) وما تبعها من خطوات وبعد انتصار الثورة الاسلامية عجزت اياديهم عن المس بايران فنصبوا العداء للشعب الايران و بقي هذا العداء على حاله حتى الان

 

 

لاريجاني قال ايضا , ان الخطوات المتسرعة لمجلس الامن الدولي تجاه الطلبة انما جاء للتغطية على ما ارتكبته بريطانيا وامريكا في الماضي لكن هذه احداث السفارة في طهران جرت بينما كان رجال الشرطة يبذلون الجهود للحفاظ على الامن والهدوء لكن السؤال الذي يرد على الادهان هو هل عقد مجلس الامن اجتماعا عام 1980 وادان بريطانيا حين هاجمت عناصر معادية للثورة مبنى السفارة الايرانية في لندن وسقط على اثرها عدة شهداء وعدد اخر من الجرحى ؟

 

 

و قال رئيس مجلس الشورى ان الاساليب الملتوية التي يسخدمونها ادت الى عدم استتباب الامن والاستقرار في العالم وان مجلس الشورى يدعو الى التهدئة واتباع القوانين لكنه يرى في الوقت نفسه ان الخطوة المتسرعة لامريكا وبريطانيا ازاء احداث السفارة هي اقتناص للفرص وهم يهدفون الى اتباع خطوات نفعية بسبب خفض ايران لعلاقاتها مع بريطانيا وهو ما ظهر عندما استخدمت مصطلحات تعبر عن عدوانيتها الا ان مجلس الشورى سوف يستمر في اتباع النهج القانوني لما تمت الموافقة عليه وتنفيذه بما يتلاءم مع الظروف الراهنة .

 

وذكر مراسلنا ان كلمة رئيس مجلس الشورى الاسلامي تبعتها ترديد شعارات الموت لبريطانيا و الموت لامريكا وعبروا عن دعمهم لكلمة رئيس المجلس .

 

انشر عبر