شريط الأخبار

أسر شهداء السويس: مبارك هو الحاكم وليس العسكري والاخوان مجرمون

02:58 - 28 آب / نوفمبر 2011

أسر شهداء السويس: مبارك هو الحاكم وليس العسكري والاخوان مجرمون

فلسطين اليوم: القاهرة

شنت أسر شهداء ثورة 25 يناير هجوما علي المجلس العسكري ووزير الداخلية، من خلال ما اسمية "البيان رقم 3 "، والتي اتهمت المجلس العسكري بأنه أعطي أوامر بالإفراج عن الضباط المتهمين في قضايا قتل المتظاهرين في جميع المحافظات، مؤكدين أن الحقيقة الواحدة التي ستؤكدها الأيام القادمة، أن مبارك من يدير مصر وهو الحاكم الحقيقي وليس المجلس العسكري، ووصفو الإخوان المسلمين بالإخوان المجرمين.

وقال علي جنيدي، المتحدث باسم أسر شهداء السويس في البيان ، أنني أؤكد للشعب المصري أن المجلس العسكري هو من أعطي الأوامر بالإفراج عن الضباط المتهمين بقتل ثوار 25 يناير، وأن ما قام به ضباط وزارة الداخلية من قتل الشهداء، وقنص أعينهم خلال مظاهرات شارع محمد محمود وميدان التحرير الأخيرة.

ووصف جنيدي، جماعة الإخوان المسلمين بأنهم الإخوان المجرمين الذين يقومون حاليا بتقاسم تورتة مصر خلال هذه الأيام، وأكد جنيدي أننا اسر الشهداء نعلن أننا سنتصدى لجماعات الإخوان وكل من يحاول سرقة الثورة المصرية بمنتهي القوة.

انشر عبر