شريط الأخبار

الاحتلال يقتحم منزلي أسيرتين محررتين ويستدعيهما لمقر المخابرات

02:14 - 27 حزيران / نوفمبر 2011

الاحتلال يقتحم منزلي أسيرتين محررتين ويستدعيهما لمقر المخابرات

فلسطين اليوم – بيت لحم

اقتحمت قوات الاحتلال الصهيوني منزلين يتبعان لأسيرتين محررتين -ضمن صفقة "وفاء الأحرار"- فجر اليوم، في كل من بيت الخليل وبيت لحم، وسلمت كلاًّ منهما استدعاءً لمراجعة مقر مخابراتها.

ففي قرية دورا جنوب الخليل، اقتحمت قوات الاحتلال الصهيونية في ساعات فجر الأحد منزل الأسيرة المحررة فالمجاهدة "رنده الشحاتيت"، وسلَّتمها استدعاء للحضور لمقر مخابراتها.

وقالت المحررة رنده يوسف الشحاتيت (25 عامًا) ، إن جنود ثلاث دوريات صهيونية داهمت، ما يقارب الثانية من فجر اليوم، منزل عائلتها، مطالبين جميع افراد المنزل بتسليم هوياتهم، مشيرة إلى أنه لم يكن في البيت بصحبتها إلا شقيقتها ووالدتها.

وقام جنود الاحتلال عقب اقتحام المنزل بالتجول في جميع غرفه ومرافقه، مضيفة أن ضابط الدورية قام بتسليمها استدعاء لمرجعة مخابراتها في معسكر (عتصيون)، ومهددًا، بأن عدم حضورها يعني إرسال دورية لاعتقالها وزجها في السجن.

وكانت الشحاتيت تمضي حكمًا بالسجن لمدة أربع سنوات وشهرين، بتهمة الانتماء لحركة الجهاد الاسلامي، ومحاولة قتل مغتصب داخل الحرم الإبراهيمي، ثأئرًا وانتقامًا لحرب الاحتلال وعدوانه على قطاع غزة نهاية عام 2008 .

وفي مخيم العزة، شمال بيت لحم، داهمت قوات الاحتلال، فجر اليوم، منزل الأسيرة المحررة حنان الحموز، وسلمتها بلاغًا لمراجعة مقر مخابراتها في المحافظة.

وقالت مصادر محلية إن قوة من جيش الاحتلال، اقتحمت المخيم وانتشرت في أحيائه وشوارعه، وأغلقت مدخله الرئيس، قبل أن تداهم منزل الأسيرة المحررة الحموز وترهب النساء والأطفال داخله.

وأضافت المصادر أن قوات الاحتلال فتشت المنزل، وعبثت بمحتوياته، وسلمت ذوي الأسيرة المحرر بلاغًا لمراجعة المخابرات في مجمع مغتصبة "عصيون" جنوب بيت لحم.

انشر عبر