شريط الأخبار

شيخ الأزهر يدعو اليهود للاعتبار مما حل بهم فى ديار الإسلام

02:50 - 25 حزيران / نوفمبر 2011

شيخ الأزهر يدعو اليهود للاعتبار مما حل بهم فى ديار الإسلام

فلسطين اليوم- وكالات

قال الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، إن القدس ليست مجرد أرض محتلة، وإنما هي حرم إسلامي ومسيحي مقدس، وقضيتها ليست فقط مجرد قضية وطنية فلسطينية، أو قضية قومية عربية، بل هي فوق كل ذلك قضية عقدية إسلامية.

 

وبين، أن المسلمين، وهم يجاهدون لتحريرها من الاغتصاب الصهيوني، فإنما يهدفون إلى تأكيد قداستها وتشجيع ذلك عند كل أصحاب المقدسات كي يخلصوها من الاحتكار الإسرائيلي والتهويد الصهيوني.

 

وأضاف شيخ الأزهر، أن الأزهر الشريف يناشد كل أحرار العالم أن يناصروا الحق العربي فى تحرير القدس وفلسطين، كما يدعو عقلاء اليهود بالاعتبار بالتاريخ، الذي شهد على اضطهادهم فى كل مكان حَلُّوا به إلا ديار الإسلام وحضارةَ المسلمين.

انشر عبر