شريط الأخبار

إغلاق معبر رفح بعد عودة وفد قافلة ربيع الحرية من قطاع غزة

02:43 - 25 تموز / نوفمبر 2011

إغلاق معبر رفح بعد عودة وفد قافلة ربيع الحرية من قطاع غزة

فلسطين اليوم- وكالات

أغلقت السلطات المصرية، صباح اليوم، معبر رفح البرى لمدة يومين للإجازة، على أن يستأنف العمل به يوم الأحد.

فيما عاد مساء أمس من معبر رفح البرى وفد قافلة ربيع الحرية من قطاع غزة عبر معبر رفح بعد زيارة قصيرة للقطاع منذ مساء الاثنين الماضى.

وقال مصدر بمعبر رفح البرى، إن الوفد ضم 63 فردا من إجمالي 82 سبق ودخلوا للقطاع، مشيرا إلى أن الباقى منتظر عودتهم يوم الأحد القادم، خاصة أن يومي الجمعة والسبت إجازة وسيغلق المعبر.

وكان على رأس القافلة الدكتور صفوت حجازى والدكتور عصام سلطان وقبيل مغادرة أعضاء القافلة استقبلهم رئيس الوزراء الفلسطيني بغزة الدكتور إسماعيل هنية، الذي أكد لهم أن الجيل الجديد متمسك بحقوقه، وحتى في الشتات هو أكثر التصاقًا بحقوقه وقضيته، مؤكدًا أن الحل هو أن تقام دولة فلسطين على كامل التراب الفلسطيني وعاصمتها القدس وعودة اللاجئين وتحرير الأسرى، مؤكدا "لن نتخلى عن حقوقنا، ونرى أن الزمن يعمل لصالح فلسطين".

وأضاف "تم استقبال أكثر من وفد تضامني من اليهود جاءوا من أوروبا وأمريكا"، مشيرًا إلى أن حماس أيضًا آمنت بالديمقراطية والعمل السياسي وقررت المشاركة في انتخابات 2006 وحازت على ثقة أغلبية الشعب الفلسطيني، ومارست حقها الطبيعي في الحكومة والتشريعي واستمرت فى ذلك حتى هذه اللحظة.

من جهته، أكد عضو الوفد اللاتينى أليخندروا ناباروا، على أن كثيرًا من دول العالم تدعم القضية الفلسطينية العادلة، مشيرًا إلى أن قناعة الجميع حول العالم، خاصة فى دول أمريكا اللاتينية أننا يمكننا تقديم الكثير للقضية الفلسطينية.

وعبر ناباروا عن سعادة كل الوفد بهذه الفرصة الكبيرة بزيارة فلسطين، موضحًا أن كل فرد من الوفد سيكون رسولا لفلسطين إلى العالم وسينقل ما شاهده.

كما استقبل الدكتور باسم نعيم وزير الصحة الفلسطينى، وفدا رفيع المستوى من قافلة ربيع الحرية فى مجمع الشفاء الطبى، حيث اعتبر هذه الزيارة من الزيارات التاريخية لما يمثله الوفد من تمثيل 100 شخصية من 40 دولة.

واستعرض نعيم المعاناة القاسية التى سببها الحصار الصهيونى المفروض على قطاع غزة خلال الخمس سنوات وأزمة الكهرباء وعطل الأجهزة الطبية والمعدات ومنع المرضى من السفر للعلاج بالخارج، مشيرا إلى أن هذه الأزمة حصدت أرواح أكثر من 500 مريض جراء النزف المستمر فى الرصيد الدوائى ونوه إلى أزمة انقطاع التيار الكهربائى عن المستشفيات والمراكز الصحية لفترات تتراوح ما بين 8-10 ساعات يوميًا يهدد حياة المرضى فى الأقسام الحيوية.

انشر عبر