شريط الأخبار

ديل بوسكي يصوت لميسي كأفضل لاعب وجوارديولا كأفضل مدرب

05:17 - 24 كانون أول / نوفمبر 2011




مدريد/ للعام الثاني على التوالي اختار المدير الفني للمنتخب الإسباني فيسنتي ديل بوسكي، الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم برشلونة كأفضل لاعب في العالم لعام 2011.

 

وأشارت صحيفة (ماركا) الإسبانية على موقعها الخميس إلى أن ديل بوسكي اختار ميسي كأفضل لاعبي العالم في 2011 حيث منحه خمس نقاط، يليه البرتغالي كريستيانو رونالدو ثانيا بمنحه ثلاث نقاط، كما منح الألماني توماس مولر لاعب بايرن ميونخ نقطة واحدة.

 

ومن المعروف أن ميسي فاز بجائزة الكرة الذهبية العام الماضي للمرة الثانية على التوالي.

 

وعلى صعيد المدربين اختار ديل بوسكي مدرب برشلونة بيب جوارديولا كأفضل مدرب، ليس فقط بسبب البطولات الكثيرة التي فاز بها ولكن من أجل القيم التي يرسخها عبر كرة القدم داخل وخارج المستطيل الأخضر.

 

 

غوارديولا: اللاعبون يقودون برشلونة وليس أنا

 

ميلانو/ يعتقد بيب غوارديولا مدرب برشلونة أنه يساهم بالقليل في أداء فريقه رغم أنه قاده للفوز بثلاثة ألقاب في دوري الدرجة الأولى الاسباني لكرة القدم وبلقب في كأس اسبانيا وبلقب كأس العالم للأندية وبلقبين في دوري أبطال أوروبا خلال ثلاثة مواسم من عمله كمدرب.

 

وقال غوارديولا بعد فوز فريقه 3-2 على ميلانو الأربعاء "إنهم اللاعبون الذين يأتي الناس لمشاهدتهم.. إنهم اللاعبون الذين يفوزون بالمباريات".

 

وأضاف "أحاول مساعدتهم من خلال التعرف على المنافسين وتقديم أفكار لهم لمعرفة سبل التفوق عليهم. بعد ذلك أتركهم يدخلون للملعب ويركضون".

 

وقال غوارديولا إنه أحرز 12 لقبا في 15 مسابقة شارك فيها برشلونة تحت قيادته رغم أن هذا يشمل ألقاب مثل كأس السوبر التي تقام من مباراة واحدة.

 

وتابع "هناك شيء واحد مؤكد وهو أني لم أكن لأفعل هذا مع مجموعة أخرى من اللاعبين. لا أعرف إن كانت هذه المجموعة من اللاعبين يمكن أن تحقق هذا مع مدرب آخر أم لا".

 

وفجر غوارديولا مفاجأة بإعلان أن الأولوية بالنسبة له لبقية العام هي كأس العالم للأندية التي ستقام في اليابان ولا تحظى بأهمية كبيرة في أوروبا.

 

وقال "ما نريد القيام به خلال الأسابيع القليلة المقبلة هو الاستعداد جيدا لكأس العالم للأندية التي نريد فعلا الفوز بها وهذه هي الأولوية القصوى بالنسبة لنا خلال الأسابيع القليلة المقبلة".

 

انشر عبر