شريط الأخبار

محلل: المظاهرات المليونية على حدود فلسطين تشكل خطر على وجود "إسرائيل"

11:35 - 23 تموز / نوفمبر 2011

محلل: المظاهرات المليونية على حدود فلسطين تشكل خطر على وجود "إسرائيل"

فسطين اليوم-غزة (خاص)

أكد المحلل السياسي المهتم في الشأن الصهيوني أكرم عطالله ,أن "إسرائيل تعتبر يوم أن تزحف مئات الألاف من الجماهير العربية نحو الحدو باليوم الأسود ,وتهديد كبير على وجودها لعدم قدرتها على ممارسة مجازر كبرى بحق الجماهير الغاضبة.

 

وأوضح عطالله في تصريح خاص, ل"فلسطين اليوم الإخبارية", اليوم الأربعاء, بأن الزحف الجماهير العربية تجاه الحدود لحماية القدس من التهويد يشكل القنبلة الأكبر التي تخشاها "إسرائيل" ولم تجد لها حلاً.

 

وكانت هيئات أردنية قررت تنظيم مظاهرات مليونية على بعد كيلومترين من الحدود الفلسطينية ضمن فاليات "مليونية القدس", التي ستنطلق في عدد من دول العالم إحياء لليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني.

 

وحول الرد الصهيوني المتوقع على هذه المظاهرات قال :"المؤسسة العسكرية الصهيونية لم تجد اجابة حتى اللحظة على سؤال ماذا لو زحفت ملايين من الجماهير العربية تجاه الحدود", مشيراً, إلى ان المؤسسة العسكرية لا تستطيع أن تقوم بإرتكاب مجازر كبيرة بحقهم فهي لا تستطيع تحمل النتائج.

 

وشدد على أن "إسرائيل ستتخدم معدات قتالية جديدة لتفريق المتظاهرين فمنها قنابل رائحتها نتنة ومنها قنابل ترسل حرارة عالية تؤدي لارتفاع درجات الحرارة.

 

يذكر أن مصدر عسكري صهيوني , أشار للإذاعة العسكرية الصهيونية :"أن جيش الاحتلال يتابع هذه النشاطات المخطط لها ويستعد بشكل ملائم لمواجهتها, فيما ذكر تقرير لمركز المعلومات الاستخبارات العسكرية الصهيونية", بأن نشطاء "إسلامين يخططون للقيام بمسيرة جماهيرية على الحدود الأردنية الفلسطينية في الخامس والعشرين من الشهر الجاري.

 

ودعا المحلل السياسي عطالله, الشعب الفلسطيني أن يحذو حذو الجماهير العربية التي ضحت بمئات المتظاهرين قائلاً :"الخروج بمظاهرات وفق خطة منظمة في الداخل والخارج تجاه الحدود هي بمثابة سلاح قوى وتأثيره أكبر من القنبلة النووية.

انشر عبر