شريط الأخبار

فيلنائي: الوضع في مصر مقلق ونخشى سيطرة الإسلامين على الحكم

10:28 - 23 كانون أول / نوفمبر 2011


فيلنائي: الوضع في مصر مقلق ونخشى سيطرة الإسلامين على الحكم

"إسرائيل" تخشى من فوضى عامة في مصر تقوض معاهدة السلام

فلسطين اليوم-القدس المحتلة

اعرب ما يسمي بوزير الجبهة الداخلية الإسرائيلي ماتان فيلنائي اليوم الاربعاء, عن امله في أن يتفادى رئيس المجلس الاعلى للقوات المسلحة المصرية المشير حسين طنطاوي وقوع مصر في "فوضى عامة".

وقال فيلنائي متحدثا إلى الاذاعة العسكرية الصهيونية :"إن الوضع في مصر مقلق وحساس وغير واضح, وطنطاوي يحاول تجنب الفوضى ونقل السلطة بشكل منظم ما امكن, نأمل ان ينجح في مسعاه وينبغي ان يأمل المصريون ذلك ايضا والا ستعم الفوضى ما سيفرض وضعا بالغ السوء على مصر".

وتابع الوزير الاسرائيلي "نحن على اتصال مستمر معهم "اعضاء المجلس العسكري" ومع طنطاوي الذي اعرفه واعرف انه ليس لديه نية للبقاء في السلطة".

واضاف "يبدو أن الفوضى الراهنة ستقود في نهاية المطاف الى حصول الاسلاميين على الاغلبية لانهم منظمون ويحظون بدعم مالي قوي فضلا عن تواجدهم في كل انحاء مصر - وهو مبعث القلق الرئيسي بالنسبة لنا".

وردا على سؤال حول احتمالات ان تلغى معاهدة السلام بين مصر و"اسرائيل", قال فيلنائي :"في الوقت الراهن، واكرر في الوقت الراهن، لا اعتقد ان إلغاء المعاهدة مطروح، ولكن عندما يستقر الحكم في مصر بعد عملية انتخابية طويلة يتوقع ان تدوم ستة اشهر، عندها نخشى ان تتعرض تلك المعاهدة للتقويض".

واضاف "نحن مستعدون لمواجهة كافة السيناريوهات، غير اننا نراعي عدم اتخاذ قرارات سابقة لاوانها، ولكن في الوقت الراهن لا يبدو الامر مبشرا".

انشر عبر