شريط الأخبار

أبو حسنة لـ فلسطين اليوم: الأنروا ستستمر في عملها لخدمة اللاجئين

03:38 - 21 تشرين أول / نوفمبر 2011

تعقيباً على طلب "إسرائيل" من الأمم المتحدة إغلاق مقر "الأونروا" في فلسطين

أبو حسنة لـ فلسطين اليوم: الأنروا ستستمر في عملها لخدمة اللاجئين طالما لم تحل مشكلتهم

فلسطين اليوم: غزة

قال الناطق الرسمي باسم الانروا في قطاع غزة عدنان أبو حسنة لـ "فلسطين اليوم" أن "الأنروا أُنشأت بقرار من الجمعية العامة للأمم المتحدة، وهناك تفويض منها للأنروا لخدمة خمسة مليون لاجئ فلسطيني حتى تحل مشكلتهم حلاً عادلاً وشاملاً بموافقة الأطراف المعنية.

وأن الجهة الوحيدة المخولة بوقف عمل الأنروا هي الجمعية العامة للأمم المتحدة وليست تصريحات من هنا أو هناك. مؤكداً أن عمل الأنروا سيستمر طالما بقيت مشكلة اللاجئين الفلسطينيين.

وكانت صحيفة "معاريف" "الإسرائيلية"، قد كشفت أنه بعد أشهر من المبادرة الفلسطينية بالأمم المتحدة ومؤسساتها، حرضت تل أبيب على إغلاق وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا"، بحجة أن هذه الوكالة تشكل عقبة أمام أي اتفاق مستقبلي مع الفلسطينيين، بسبب المعايير المختلفة لوضع اللاجئ الفلسطيني.

وأشارت معاريف إلى أنه، بحسب قواعد الأمم المتحدة، فإن من ترك بيته في عام 1948 في فلسطين فهو لاجئ وجميع ذريته لاجئون أيضاً، بينما بحسب المعايير "الإسرائيلية"، فإنه يعيش اليوم 250 ألف لاجئ "فلسطيني" فقط، كما يوجد على قائمة الأمم المتحدة 5 ملايين لاجئ "فلسطيني".

وقالت "عينات بلف"، عضو الكنيست عن حزب الاستقلال الذي يتزعمه وزير الحرب الصهيوني الإسرائيلي أيهود باراك، "إننا نؤيد مساعدة الفلسطينيين في الأمم المتحدة في مجال التعليم والصحة، ولكن ليس عن طريق هذه الوكالة التي تضر بجهود السلام"، على حد زعمه.

ولفتت الصحيفة العبرية إلى أن المسئولين في "إسرائيل" يتحدثون عن القضايا الجوهرية الأكثر تعقيداً، مثل القدس واللاجئين، مشيرة إلى أن هناك إجماعا بعدم السماح لعودة اللاجئين الفلسطينيين، وأنه طالما الأونروا موجودة فإن الخلاف سيظل قائما بشأن أعداد اللاجئين الذين ستعوضهم "إسرائيل".
انشر عبر