شريط الأخبار

شرف: الانتخابات في موعدها وما يحدث غرضه تأجيلها أو إلغاؤها

09:01 - 20 آب / نوفمبر 2011

شرف: الانتخابات في موعدها وما يحدث غرضه تأجيلها أو إلغاؤها

فلسطين اليوم _ القاهرة

أكد مجلس الوزراء برئاسة عصام شرف، الالتزام بإجراء الانتخابات فى موعدها، لافتاً إلى أن التوتر المفتعل حاليًا يستهدف تأجيل الانتخابات أو إلغاءها لمنع إعادة بناء مؤسسات الدولة.

 

جاء ذلك فى بيان صدر عقب اجتماع طارئ لمجلس الوزراء اليوم "الأحد" لبحث تداعيات الأحداث المؤسفة بميدان التحرير، التى بدأت منذ عصر أمس "السبت"، وما صاحبها من أحداث فى بعض المحافظات الأخرى.

 

وعقد المجلس اجتماعاً طارئاً لبحث تداعيات الأحداث المؤسفة التى وقعت بميدان التحرير وما صاحبها من أحداث ببعض المحافظات الأخرى، وعرض وزير الداخلية تقريراً حول تطورات الأحداث، وأكد أن الشرطة لم تستخدم الرصاص بكل أنواعه فى التعامل مع المتظاهرين على الإطلاق، كما عرض وزير الصحة تقريراً عن الإصابات والوفيات التى وقعت بسبب الأحداث.

 

وأشار بيان صادر عن المجلس، إلى أن الاجتماع أكد على أن الحكومة ملتزمة بإجراء الانتخابات فى موعدها وتؤكد أن التوتر المفتعل حاليا يستهدف تأجيلها أو إلغاءها لمنع إعادة بناء مؤسسات الدولة وإسقاطها.

 

وأضاف البيان، أن الحكومة تدعم وزارة الداخلية دعماً كاملاً فى إجراء الانتخابات، وتساندها فى مواجهة أعمال العنف، وتوجه الشكر لها على تحلى الأفراد والضباط بأقصى درجات ضبط النفس فى التعامل مع المتظاهرين خلال الأحداث.

 

وتابع البيان: "تؤكد الحكومة تأكيداً كاملاً على حق المواطنين فى التظاهر السلمى والتعبير عن الرأى، إلا أنها ترفض بشدة محاولات استغلال هذه التظاهرات لمحاولة زعزعة الأمن والاستقرار وإثارة الفرقة بين أطياف المجتمع، فى وقت تحتاج فيه مصر إلى الوحدة والاستقرار".

 

 

من جانبه، أكد السفير محمد حجازى المتحدث باسم المجلس، استمرار الاتصال والتنسيق بين الحكومة ومختلف القوى الوطنية المختلفة بلا استثناء، للوصول إلى توافق وطنى عام على القضايا السياسية المختلفة، لوضع معايير اختيار الجمعية التأسيسية التى ستقوم بوضع الدستور المصرى وقضية مدنية الدولة.

 

وأوضح أن الحكومة تتحمل المسئولية فى هذه المرحلة الدقيقة والتاريخية مع المجلس الأعلى للقوات المسلحة لإدارة شئون الدولة المصرية، وتحت ضغوط لم تتحملها أى حكومة سابقة، وأمام هذه الظروف تدعو الحكومة مختلف القوى السياسية والوطنية لمد يد العون لأقصى درجة، للوصول بالوطن إلى بر الأمان وتحقيق أهداف ثورة 25 يناير، وتثق الحكومة فى وعى وفطنة الشعب المصرى وتدعوه للمشاركة بإيجابية فى الانتخابات القادمة من أجل مستقبل أفضل لهذا البلد.

انشر عبر