شريط الأخبار

مخطط "إسرائيلي" لهدم منازل فلسطينيين في الضفة والقدس

02:51 - 20 تشرين أول / نوفمبر 2011

مخطط "إسرائيلي" لهدم منازل فلسطينيين في الضفة والقدس

فلسطين اليوم: وكالات

ذكر مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشئون الإنسانية في الأراضي الفلسطينية المحتلة "أوتشا " أن السلطات "الإسرائيلية" هدمت 10 مبان يمتلكها الفلسطينيون في الضفة الغربية بما فيها شرقي القدس بحجة عدم حصولها على تراخيص بناء "إسرائيلية"، وذلك في الفترة من 2 إلى 15 نوفمبر الجاري.

وأضاف تقرير وزعه المركز الإعلامي للأمم المتحدة بالقاهرة اليوم أن هناك قلقاً متزايداً في شرقي القدس إزاء الطرد المتوقع لعائلة فلسطينية مكونة من 12 شخصا من بينهم أربعة أطفال من منزلها الواقع في حي السلوان، مشيراً إلى أن الطرد جاء بناء على قرار أصدرته محكمة صلح "إسرائيلية" ذكر أن المنزل هو أملاك غائبين، وتم منحه لمنظمة استيطانية "إسرائيلية" ويجب إخلائه.

وأفاد بأن حي السلوان يعد مستهدفا من المستوطنين "الإسرائيليين" والسلطات "الإسرائيلية" خلال السنوات الأخيرة، مما أدى إلى الاستيلاء على الممتلكات الفلسطينية وطرد السكان وتأسيس المركز السياحي "مدينة داوود" الذي يريده المستوطنون.

وأوضح التقرير إن الإدارة المدنية "الإسرائيلية" أصدرت أوامر وقف بناء ضد سبعة خيام سكنية و21 حظيرة للماشية في مجمع الحدادية البدوي في شمال غور الأردن وقد تعرض هذا المجمع لعدد من موجات الهدم منذ التسعينيات، من بينها موجتان في عام 2011 أدى إلى تهجير 37 شخصا.

وأضاف أن الفترة السابق ذكرها شهدت استمرار هجمات المستوطنين "الإسرائيليين" إلا أنها أسفرت عن عدد أقل من الإصابات وحاللات تدمير الممتلكات مقارنة بالأسابيع الماضية حيث تم تسجيل سبعة هجمات نفذها المستوطنون والتي تأتى في سياق موسم قطف الزيتون.

وعن قطاع غزة أوضح التقرير بأن "إسرائيل" سمحت بدخول كمية صغيرة من مواد البناء للقطاع الخاص في غزة، بالرغم من الحظر الشامل على استيراد مواد البناء بسبب الحصار، بينما تتوفر هذه المواد في أسواق غزة بكميات كبيرة تدخل عبر الإنفاق.

انشر عبر