شريط الأخبار

هآرتس: إسرائيل بدأت بضم أراضي "الغائبين" في وادي الاردن

09:17 - 18 حزيران / نوفمبر 2011

هآرتس: إسرائيل  بدأت  بضم أراضي "الغائبين" في وادي الاردن

فلسطين اليوم-القدس المحتلة

بدأت "إسرائيل" الضم الفعلي للأراضي الفلسطينية شمال وادي الأردن، والحاقها بكيوتس ميراف وهو جزء من حركة الكيبوتس الديني، على بعد حوالى سبعة كيلومترات إلى الشمال الغربي.

 

وطبقا لما ذكرته صحيفة هارتس العبرية على موقعها الاليكتروني فانه تم تغيير مسار جدار الضم والتوسع في المنطقة ليلتهم حوالي 1،500 دونم .

 

وقد شقت اسرائيل الطرق وصادرت الأراضي الفلسطينية في الضفة الغربية الى المستوطنات ولكن يعتقد أن هذا هو المثال الأول على ضم ومصادرة الأراضي المملوكة للفلسطينيين ونقلها للسيادة الاسرائيلية.

 

وقال المتحدث باسم منسق نشاطات حكومة الاحتلال في المناطق الفلسطينية أنه في "كيبوتس ميراف، تم زراعة هذه الأرض منذ عقود-حسب تعبيره."

 

لكن الغموض يكتنف مسألة الوضع القانوني للأراضي وانتقالها إلى كيبوتس ميراف كذلك فان التصريحات الرسمية متناقضة. وقال انبار" كل الجهود لتحديد وثائق تشرح الوضع قد فشلت".

 

وادعى مسؤول الكيبوتس ديفيد يسرائيل ، انه يجري زراعة الارض منذ سنوات ، وتزايد المحاصيل الحقلية بما في ذلك الذرة وكذلك الحمضيات وانه قد اتفق مع دائرة أراضي إسرائيل على ذلك ".

 

لكن المتحدثة باسم ما تسمى بـ"دائرة أراضي إسرائيل" اوتال تيابر نفت ان تكون دائرة أراضي إسرائيل لديها علم بهذه المسألة ، لأنها لا تتعامل مع الأراضي خارج التي لا تقع تحت السيادة الاسرائيلية ."

 

وقدم عدد من ملاك الأراضي وثائق تظهر قطع الأراضي العائدة للفلسطينيين "الغائبين" الذين هجروا خلال حرب الأيام الستة عام 1967.

 

ووفقا للقانون الدولي فان إسرائيل هي حارسة أملاك الغائبين في الضفة الغربية ويمنع إعطائها للمستوطنين.

انشر عبر