شريط الأخبار

غزة تستعد لاستقبال أمطار الشتاء

12:24 - 15 تموز / نوفمبر 2011

غزة تستعد لاستقبال أمطار الشتاء

فلسطين اليوم _ غزة(خاص)

ما أن تهطل الأمطار في شوارع مدينة غزة بداية كل فصل شتاء إلا وتظهر مشكلة انسداد شبكات الصرف الصحي، الأمر الذي يؤدي إلى تجمع المياه في الشوارع خاصة المنخفضة منها.

 

ويبدي المواطنون كل عام استيائهم سيما بعد طفح المياه العادمة ودخولها بعض المنازل المنخفضة , وغمرها لبعض الشوارع ما يؤثر بالسلب على حركة سير المارة والمركبات في الطرقات.

 

شبكة "فلسطين اليوم الإخبارية" أجرت مقابلة مع المهندس راغب عطا الله مدير عام المياه والصرف الصحي  ببلدية غزة أكد خلالها أن البلدية أنهت استعداداتها لاستقبال فصل الشتاء من خلال تنظيف شبكات الصرف الصحي الخاصة بتجميع مياه الأمطار .

 

وأشار عطا الله أن طواقم البلدية أنهت حملة لتنظيف مصافي الأمطار والأنفاق والبرك في المدينة , حيث شملت الحملة حوالي 30 شارعاً , و2000مصفاة لمياه المطر , منوهاً إلى الشوارع لم تشهد أي خلل في الأيام التي شهدت هطول المطر .

 

ونوه عطا الله أن مدينة غزة أصبحت مدينة طاردة للمياه وليست ماصة وذلك لعدم وجود أي مخطط استراتيجي لامتصاص مياه الأمطار منذ عشرين عاماً .

 

وعن كيفية الاستفادة من مياه الأمطار قال عطا الله :" يجب على كل مواطن أن ينشئ خزان للاستفادة من مياه الأمطار لمدة قد تصل لمدة شهرين, وعدم ربط أسطح المنازل بشبكات الصرف الصحي .

 

وأوضح عطا الله أنه تم تجهيز فرق للطوارئ في كراج البلدية للعمل في الأيام التي تشهد هطولاً للأمطار بشكل كبير , مضيفاً  " إذا تجمعت كميات كبيرة من مياه الأمطار في بعض الشوارع الغير معبدة، و التي لا يوجد بها نظام تصريف أو في بعض المنازل المنخفضة فإننا على الفور نقوم بإرسال سيارات الكسح لسحب هذه المياه .

 

وناشد  ربات البيوت بعدم إلقاء مخلفات منازلهن مثل الزيوت والمواد الصلبة  في مناهل الصرف الصحي , مطالباً أصحاب الورش والمصانع بعدم القاء مخلفات البناء في الطرقات وعمل مصائد لفصل الزيوت والشحوم عن شبكات الصرف الصحي وكذلك عدم القاء المواد السامة التي تضر بنظام معالجة الصرف الصحي .

 

 

انشر عبر