شريط الأخبار

الرباعية الدولية أفلست نهائيا !!

12:21 - 15 تشرين أول / نوفمبر 2011


الرباعية الدولية أفلست نهائيا !!

محللان لفلسطين اليوم: الرباعية أفلست نهائيا وتبحث عن دور سياسي

غزة-وكالة فلسطين اليوم (تقرير)

أكد محللان سياسيان أن اللجنة الرباعية الدولية أفلست بشكل نهائي ولم تعد قادرة على تضييق الفجوة بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي بحيث تكون هناك إمكانية لإقامة دولة فلسطينية على حدود 1967، معتبرين أن المطلوب من الرباعية تقديم ضمانات ملزمة لإسرائيل بشأن وقف البناء والاستيطان والحدود والأمن واللاجئين وفق مرجعيات واضحة كي يتم استئناف عملية المفاوضات المتعثرة . 

 

وقال المحلل السياسي هاني حبيب في تصريح خاص لـ" وكالة فلسطين اليوم الإخبارية تعقيبا على إعلان الخارجية الأميركية أن الجولة القادمة من محادثات الرباعية الدولية بين الفلسطينيين وإسرائيل ستعقد منتصف الشهر القادم :"اجتماعات الرباعية ما هي إلا مجرد إظهار أن هناك حراكا سياسيا ودورها لم يخرج عن إطار إيجاد آلية معينة لتقريب وجهات النظر بين الفلسطينيين والإسرائيليين "، مؤكدا أن كافة اللقاءات مكانها الأرشيف دون التوصل إلى نتيجة ايجابية .

 

وأضاف:" المطلوب من الرباعية أن تكون أكثر جرأة من خلال إعلانها أن إسرائيل هي العقبة الرئيسية أمام استئناف عملية المفاوضات "، مطالبا بعدم التغاضي عن الانتهاكات الإسرائيلية تجاه الفلسطينيين، وتهيئة المجال أمام مفاوضات جديدة تعيد للشعب الفلسطيني حقوقه.    

 

وبشأن إمكانية تنفيذ إسرائيل لالتزاماتها تجاه الجانب الفلسطيني ، أكد حبيب أن حكومة بنيامين نتنياهو اليمينية المتطرفة وضعت على رأس مهماتها توسيع عمليات الاستيطان والضغط على السلطة الفلسطينية من خلال هذا الملف الشائك ، منوها إلى أن إسرائيل غير معنية بتنفيذ أي التزامات تجاه الفلسطينيين .

 

من جانبه تساءل المحلل السياسي ، عن دور اللجنة الرباعية وعما إذا كانت تملك دورا حقيقيا في دفع إسرائيل لتنفيذ التزاماتها تجاه الجانب الفلسطيني ، وهل هي بديل للدور الأمريكي الفاشل ؟ أم أنها تسعى لكسب دور ما في التقريب بين الفلسطينيين والإسرائيليين .

 

وقال شراب في تصريح خاص لـ" لفلسطين اليوم:" إن مايثير الشكوك حول فشل دور الرباعية الدولية هي تصريحات مسئولي السلطة الفلسطينية التي شككت بدورها ومطالبتهم بإلغاء دور توني بلير من اللجنة ، الأمر الذي يثير شكوكا أخرى حول قدرة أمريكا في القيام بدور فعال في استئناف العملية التفاوضية ".

 

وطالب شراب اللجنة الرباعية بتقديم ضمانات ملزمة لإسرائيل وفق مرجعيات واضحة ، مؤكدا في السياق ذاته أن الظروف لا تسمح باستكمال عملية التفاوض بين الفلسطينيين والإسرائيليين باعتبار أن شيئا لم يتغير في بيئة المفاوضات والتي من الممكن أن تدفع الجانب لفلسطيني لاستئنافها .

 

وشدد في حديثه على أن إسرائيل أصدرت تعليمات وتصاريح ببناء آلاف المساكن الاستيطانية في القدس المحتلة كون مجمل برامجها السياسية والحزبية تقوم على استمرار الاستيطان ، موضحا أن الأولوية يجب أن تمنح لإنهاء دائرة الانقسام بين شطري قطاع غزة والضفة الغربية وإتمام ملف الحوار والمصالحة والوصول إلى نقطة توافق فلسطينية داخلية .

 

 يشار إلى انه لم يحرز أي تقدم خلال المحادثات التي أجراها ممثلو الرباعية الدولية أمس في مدينة القدس المحتلة مع كل من عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير د.صائب عريقات والمحامي يتسحق مولخو ، فيما اعتبرتها  الخارجية الأمريكية بناءة ، مؤكدة استمرارها إلى حين التوصل لاتفاق بين الطرفين . 

 

انشر عبر