شريط الأخبار

رسائل SMS قادرة على تحقيق حلم "منشد" من غزة بالفوز بمسابقة الشارقة

10:40 - 12 تموز / نوفمبر 2011

منشد فلسطيني يحتاج ل30% من التصويت ليحقق حلمه بالفوز في الشارقة

فلسطين اليوم _ غزة(خاص)

كثيرة هي الأحلام التي يرغب الآباء في تحقيقها لأبنائهم .. ولكن القليل منهم من يراها ماثلة أمام عينيه خاصة وأن العدو يتربص بالفلسطينيين من كل ناحية في محاولة منه لدفن أي حلم فلسطيني تحت الثرى .

 

المنشد محمود أبو حويج من سكان مدينة غزة المرشح للتصفيات النهائية لمنشد الشاقة لم يتمكن والده من رؤيته وهو في هذه المنزلة بسبب الحصار الظالم المفروض على قطاع غزة تارة , و استشهاده مع ثلاثة من إخوانه في أول أيام الحرب الأخيرة على غزة تارة أخرى .

 

شبكة "فلسطين اليوم الإخبارية" حاورت المنشد محمود أبو حويج لمعرفة كيفية تمكنه من الوصول للتصفيات النهائية حيث أكد أنه واجه العديد من التحديات لوصوله لترشيح نفسه للمسابقة, خاصة أن لجنة الاختبارات التي تختار المتسابقين لم تأت إلى فلسطين نظراً للأوضاع الراهنة .

 

وأضاف أبو حويج أن والده كان يسعى مراراً وتكراراً لترشيحه للمسابقة إلا أنه لم يتمكن من ذلك لأنه استشهد أول أيام الحرب على غزة تاركاً ابنه محمود يحقق حلمه وحده .

 

وأوضح انه واصل مشواره لتحقيق حلم والده الشهيد بالسفر إلى مصر بجهده الشخصي للمثول أمام لجنة الاختبارات , مؤكداً أنه تم اختياره من بين الآلاف من المنشدين الفلسطينيين المتقدمين للمسابقة .

 

وأشار أبو حويج أنه عانى كثيراً حتى وصل إلى تلك المرحلة , متمنياً أن يتم اختياره كمنشد الشارقة ضمن التصفيات النهائية .

 

وعن كيفية التصويت له في المسابقة قال أبو حويج :" 30% من التصويت يعتمد على أبناء الشعب الفلسطيني والشعوب العربية من خلال المشاركة عبر رسائل الـSMS التي ترسل على الرقم الذي يظهر على تلفزيون الشارقة , وأن 65% من التصويت يكون للجنة التحكيم , بينما تكون نسبة 5% لمدى انضباط المنشد ومشاركته في البروفات .

 

ونوه أبو حويج أن المسابقة ستتم على خمس مراحل حيث ستكون المرحلة الأولى يوم 2/12/2011 حيث سيكون ذلك أول ظهور له على الشاشة وحيث سيكون واحداً من بين 13 متسابق مع جميع الدول العربية  . 

 

ودعا أبو حويج وسائل الإعلام وأبناء الشعب الفلسطيني للوقوف بجانبه في المسابقة والمشاركة في التصويت له والتغطية الإعلامية , خاصة وأنه يجد اهتماماً بالغاً من قبل الجاليات العربية بأبنائهم إلا أنه يجد نفسه وحيداً بين المتسابقين .

 

 

من جانبه قال فيصل عبد الهادي منسق عام مسابقة منشد الشارقة أنه سيتم الإعلان عبر الفضائية عن الرقم الذي سيتم من خلاله التصويت للمسابقة , داعياً أبناء الشعب الفلسطيني لدعم المنشد محمود حتى يتمكن من الفوز بالمسابقة .

 

منسق المسابقة فيصل عبد الهادي يتوسط لجنة التحكيم

وأوضح عبد الهادي ل"فلسطين اليوم " أن التصفيات النهائية ستتم على خمس مراحل بداية من 2/12/2011 ,وصولا لليوم النهائي يوم 30/12/2011 , حيث سيتم خلاله الإعلان عن الفائزين بالمراتب الثلاث الأولى .

 

وعن الجوائز التي ستمنح للفائزين قال عبد الهادي :" الجائزة الأولى ستكون بقيمة 150 أله درهم إضافة إلى سيارة  بي أم موديل 2011, في حين ستكون الجائزة الثانية 100 ألف درهم , والفائز الثالث سيحصل على 50 ألف درهم " .

 

وأشار إلى أن الفائزين بالمرتبة الرابعة والخامسة سيحصلان على مبلغ قدره 20 ألف درهم .

 

ونوه عبد الهادي إلى أن تكاليف السفر ستكون والإقامة ستكون مغطاة بشكل كامل من قبل تلفزيون الشارقة , مطالباً المنشد محمود ابو حويج بالحفاظ على طبقة صوته , وأن يخالط المختصين بالانشاد في قطاع غزة حتى يتمكن من الفوز بالمرتبة الأولى .

 

الجدير ذكره أن والد المنشد أبو حويج استشهد مع ثلاثة من إخوانه وهم فادية (22عاما) , محمد( 17 عاما) وأحمد (6 أعوام ) في أول أيام الحرب نتيجة استهداف بيته بشكل مباشر من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي . 

انشر عبر