شريط الأخبار

"إسرائيل" تدرس الرد العسكري ضد إيران سرا

02:13 - 09 تشرين أول / نوفمبر 2011

"إسرائيل" تدرس الرد العسكري ضد إيران سرا

فلسطين اليوم: القدس المحتلة

عقد عدد من المسئولين الإسرائيليين في ديوان رئيس الوزراء الإسرائيلي "بنيامين نتانياهو" في ساعات متأخرة من مساء أمس الثلاثاء، اجتماعا طارئا وسريا عقب نشر الوكالة الدولية للطاقة الذرية تقريرها، حول المشروع النووي الإيراني، لبحث سبل الرد المناسبة على نتائجه سياسيا وعسكريا.

وذكرت صحيفة "معاريف" "الإسرائيلية" أن نتائج الاجتماع، الذي ضم عددا من مسئولي وزارة الخارجية الإسرائيلية، وعلى رأسهم المدير العام للوزارة "رافي باراك"، إلى عدم الرد بشكل رسمي على ما جاء في التقرير خلال الفترة القليلة المقبلة وترك الرد للساحة الإعلامية الأوروبية والأمريكية أولا قبل إعلان موقف تل أبيب النهائي من التقرير.

وكشفت الصحيفة العبرية أن مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي، أصدر تعليماته للوزراء الإسرائيليين بعدم التفوه بأي كلمة حول الموضوع، حتى لا يشعر أحد أن إسرائيل قد أعدت الرد مسبقاً على نتائج التقرير.

بينما قالت رئيسة حزب المعارضة الإسرائيلية "تسيبى ليفنى" في ردها على التقرير الدولي:"الآن قد اتضحت الأمور، وأصبحت مكشوفة، ولذلك يجب على إسرائيل أن تحشد وتجند العالم لوقف إيران، وإن التصميم والذكاء السياسي ضروريان في هذا الوقت بالذات، من أجل وضع حد لها".

وأضافت ليفنى: "يتوجب على إيران أن تفهم جيداً أن العالم بأسرة سيتوحد ضدها، لأن المشكلة لم تعد تخص إسرائيل وحدها، وإنما العالم كله"، على حد قولها.

الجدير بالذكر أن تقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية، أكد أن إيران تسعى جاهدة للحصول على أسلحة نووية، بالإضافة إلى تخصيبها كميات كبيرة من اليورانيوم.

انشر عبر