شريط الأخبار

بالصور : غرق عشرات البيوت بمياه الأمطار بمنطقة "عبسان" شرق خانيونس

10:44 - 04 تموز / نوفمبر 2011

غرق عشرات البيوت بمياه الأمطار بمنطقة "عبسان" شرق خانيونس

 

فلسطين اليوم_خان يونس"مثنى النجار"

لم يمنع وجود عبرات المياه في شارع حي أبو صلاح ببلدة عبسان الكبيرة شرق مدينة خان يونس من غرق العديد من منازل العائلة , بسبب شدة وسرعه اندفاع المياه ودخولها للمنازل .

وغرقت عدة منازل صباح اليوم بسبب شدة الأمطار التي تهطل على أنحاء متفرقة من قطاع غزة .

وقال مراسلنا الذي تواجد مع المواطنين في الحي أن عدة منازل ارتفع فيها منسوب المياه أكثر من نصف متر بعد دخول مياه الأمطار لمنازلهم وإتلاف ممتلكاتهم .

وأشار المواطن أبو بلال أبو صلاح من سكان المنطقة أنهم تفاجئوا بدخول المياه لمنازلهم في ظل وجود عبرات لتصريفها بعيداً عن منازلهم , مؤكداً أن هذه العبرات صغيرة الحجم لم تتمكن من تصريف المياه التي كانت تسير بصوره قويه الأمر الذي أدى إلى اندفاعها لمنازل سكان الحي وإغراق ساكنيها وممتلكاتهم .

وأضاف أبو بلال:" حاولنا قدر المستطاع حجز المياه ومنع دخولها إلا أنها دخلت بسبب سرعتها بعد فتح مياه العبرات التي تقع على السلك الفاصل مع حدود المنطقة.

وناشد طواقم البلدية في المنطقة العمل على مساعدة المواطنين وإزالة الأتربة وشفط المياه والطينة التي أغلقت الشوارع ولوثتها .

وبدوره أكد أبو محمد من المنطقة أن قوات الاحتلال عمدت على فتح عبرات المياه المتواجدة على السلك الفاصل مع منطقة السناطي بالبلدة , الأمر الذي ساعد في سرعه اندفاع المياه ودخولها لمنازل المواطنين .

وبين أنه وسكان المنطقة أخذوا بوسائلهم البسيطة يخرجون المياه من الشوارع الفرعية ومن داخل أحواش منازلهم في محاوله لإيقاف تدفقها , حيث عمد سكان المنطقة على وضع سواتر ترابية وفتح سدود أخرى من أجل إبعاد المياه عن منازلهم السكنية.

ونوه إلى أن وجود العبرات الصغيرة التي أقامتها البلدية في إطار المشاريع لتفادي مشاكل مياه الأمطار قائلا:"هذه العبرات صغيرة الحجم لم تتمكن من استيعاب كمية الأمطار الكبيرة التي سقطت ونحن مع كل عام نستقبل موسم المطر بهذه الطريقة حيث تغرق منازلنا , مؤكداً أن منسوب ارتفاع المياه داخل المنازل وصل من 50 ل70 سنتيمتر .

وناشد أبو محمد كافة الجهات المسئولة وبلدية عبسان الكبيرة العمل على ضرورة إيجاد الحلول السريعة والعمل على تعويض المواطنين الذين تضررت ممتلكاتهم ومزروعات وأراضيهم .

رئيس البلدية إسماعيل الشواف من جهته أكد لمراسلنا أن طواقم البلدية تعمل جاهدة لمساعدة المواطنين وإخراج المياه عبر وسائل البلدية وشاحناتهم مؤكداً أن جرافات وطواقم البلدية تعمل منذ الصباح على شفط المياه وإزالة الأتربة والطينة من أجل تمرير المياه بطريقه أسهل نحو العبرات والحد من إمكانية دخولها لمنازل المواطنين .

وحول تكرر المشكلة في كل عام وغرق منازل الحي المذكور عزا الشواف ذلك لقلة الإمكانيات وشح المشاريع الكبيرة التي من شانها أن تضع حلاً لتفاقم هذه المشكلة مؤكداً أن السبب الوحيد يعود في فرض الحصار الجائرة وعدم السماح بإدخال المعدات الأزمة وتنفيذ المشاريع الدولية الكفيلة بحل المشكلة .

 

 

 











انشر عبر