شريط الأخبار

لقضاء يوم التروية.. قوافل الحجيج تبدأ الليلة استعداداتها للانطلاق إلى منى

09:19 - 03 حزيران / نوفمبر 2011

منى تستقبل غدا ضيوف الرحمن لقضاء يوم التروية

فلسطين اليوم- مكة

تتوافد قوافل حجاج بيت الله الحرام غدا الجمعة الثامن من شهر ذي الحجة 1432 هـ إلى مشعر منى لقضاء يوم التروية اقتداء بسنة المصطفى صلى الله عليه وسلم وسط منظومة خدمات متكاملة أعدتها الأجهزة المعنية بشؤون الحج والحجاج

ونشطت قيادة أمن الحج في تنفيذ خطة متكاملة لتسهيل عملية توافد الحجاج إلى مشعر منى ركزت على توفير مظلة الأمن والأمان وتحقيق السلامة واليسر على جميع الطرق التي يسلكها الحجاج من مكة المكرمة إلى منى إضافة إلى تنظيم عملية حركة المشاة لمشعر منى.

فقد جندت قيادة قوات أمن الحج جميع الطاقات الآلية والبشرية من رجال الأمن لتنفيذ خطة تدفق الحجاج لمشعر منى

وركزت الخطة على منع دخول السيارات الصغيرة إلى المشاعر المقدسة وإتاحة الفرصة لسيارات النقل الكبيرة التابعة للنقابة العامة للسيارات وشركات لنقل حجاج بيت الله الحرام من المشاعر المقدسة إليها .

وستسهم المشروعات الحيوية التي نفذتها حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز ال سعود هذا العام بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة - بعون الله وتوفيقه - في انسيابية الحركة المرورية وتسهيل عمليات التصعيد والنفرة من مكة المكرمة والمشاعر المقدسة وإليها .

وتقف المشروعات بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة ( جسورا وقطارات ومستشفيات وخزانات مياه وخيام وغيرها ) تترقب جموع الحجيج ليستفيدوا منها وهي تزداد عاما بعد عام شواهد واضحة لما توليه القيادة الرشيدة من عناية واهتمام بوفود بيت الله العتيق وحرصها على تحقيق كل ما من شأنه توفير الراحة والطمأنينة للحجاج ليتفرغوا لأداء مناسك الحج بيسر وطمانية .

الخطة الأمنية والمرورية لحج هذا العام تقسم المشاعر المقدسة إلى ثلاثة مناطق

فيما اعتمدت الخطة الأمنية والمرورية لموسم حج هذا العام 1432هـ على تقسيم المشاعر المقدسة إلى ثلاثة مناطق يتولى كل واحدة منها قيادة تعمل على توزيع أفرادها في مختلف الشوارع الرئيسة والفرعية حيث يعملون على تنفيذ الخطة ميدانياً مركزين على راحة حجاج بيت الله الحرام وتمكينهم من أداء شعائرهم في يسر وطمأنينة .

وأوضح نائب قائد قوات أمن الحج وقائد مهمات شرطة منطقة مكة المكرمة اللواء جزاء بن غازي العمري أن الخطة ركزت على الاستفادة من تجارب السنوات الماضية والرصيد التراكمي لدى القيادات الأمنية التي ستشارك في خدمة الحجاج إلى جانب التحليل العلمي لخطط الأعوام الماضية والملاحظات التي تم رصدها مفيداً أنه سبق إعداد الخطة عقد العديد من ورش العمل لكافة القيادات المشاركة من أجل الوصول إلى إعداد خطة أمنية ومرورية محكمة ، وتم التنسيق في إعدادها مع كافة الجهات الحكومية المعنية بخدمة الحجاج مثل وزارة الحج والدفاع المدني ووزارة الصحة وأمانة العاصمة المقدسة وغيرها من الجهات الحكومية المعنية .

وبين أن الخطة اهتمت ببيان الإمكانات اللازمة للعمل الأمني في الموسم ، وكذا الواجبات والمهمات الخاصة بكل قطاع وتفصيلات مهام كل موقع مفيداً أن التعامل مع حركة الحجيج في موسم الحج يتم من منطلق تنظيم وإدارة حركة المشاة حيث يمثل التوسع في تطبيق تنظيم النقل بالرحلات الترددية في هذا الخصوص الهدف الرئيسي لرفع مستوى الاستفادة من الطاقة الاستيعابية للطرق والمواقف في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة من خلال نقل الحجاج في عمليات التصعيد والنفرة بأقل عدد من السيارات .

انشر عبر