شريط الأخبار

ضباط في قيادة أركان جيش الاحتلال يطالبون بتشديد الرد على قطاع غزة

06:24 - 01 حزيران / نوفمبر 2011

ضباط في قيادة أركان جيش الاحتلال يطالبون بتشديد الرد على قطاع غزة

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

أكد ضباط في قيادة أركان جيش الاحتلال أن هناك حاجة لتوجيه الضغط المباشر على حركة حماس, وذلك على الرغم من أنها غير مشاركة بشكل مباشر وفاعل في إطلاق الصواريخ من اجل التوضيح لها بأنها المسئولة عما يحصل.

وذكرت صحيفة معاريف التي أوردت الخبر أن أقوال الضباط تسير في قناة واحدة مع الخطة التي تم بلورتها في مقر قيادة الأركان مساء يوم السبت التي فحواها "زيادة الضربات على الأهداف الحساسة".

وحسب أحد الضباط الكبار "فإن الوضع في الجنوب لا يطاق, ولدينا الكثير من الأدوات لوقف هذه الصواريخ ولن نتردد باستعمالها", على حد تعبيره.

وأكد الضابط الرفيع أن هناك شعور بأن الردع الذي تحقق خلال عملية الرصاص المصبوب تآكل, وان المنظمات الفلسطينية تراقب سياسة الردود الإسرائيلية على الهجمات.

وأشارت معاريف إلى أن أقوال الضباط تلميح إلى الأجواء العامة في مقر قيادة الأركان التي يدفع عدد من الضباط الكبار فيها إلى عمليات هجومية بشكل أكبر.

ومع ذلك لفتت الصحيفة إلى أن هناك تفهم لدى غالبية الضباط في مقر قيادة الأركان أنه إذا لم يحدث سيناريو خطير يؤدي إلى أضرار كبيرة في الجانب الإسرائيلي, فإن الجيش لن يسارع إلى اتخاذ قرار بخطوات دراماتيكية مثل عملية برية موسعة في القطاع.

 من جهة أخرى أكد مصدر رسمي مصري أن "إسرائيل" وافقت بشكل مؤقت على عدم توسيع العمليات العسكرية في قطاع غزة, لإعطاء القاهرة فرصة لإقناع الفصائل الفلسطينية بوقف إطلاق الصواريخ على البلدات والمدن الإسرائيلية.

وحسب المصدر المصري فإن "إسرائيل" خططت للقيام بعمليات جوية موسعة ضد أهداف مختلفة في قطاع غزة, وقد طلبت مصر من "إسرائيل" وقف تنفيذ المخطط بهدف إقناع الفلسطينيين بإعلان غير رسمي لوقف إطلاق النار, وأن "إسرائيل" وافقت على الطلب المصري وأعطتها مهلة حتى منتصف هذه الليلة.

انشر عبر