شريط الأخبار

قيادي حمساوي : التفرد بالقرار السياسي يشكل ضربة للمصالحة

01:20 - 29 حزيران / أكتوبر 2011

قيادي حمساوي : التفرد بالقرار السياسي يشكل ضربة للمصالحة

فلسطين اليوم-غزة (خاص)

قال النائب في المجلس التشريعي عن حركة حماس مشير المصري, أن بقاء عقلية التفرد التي تنتهجها السلطة الفلسطينية في رام الله بالقرار السياسي الفلسطيني تشكل ضربة في ملف المصالحة.

 

وأوضح المصري لمراسل "فلسطين اليوم الإخبارية" اليوم السبت, أن المطلوب بدلاً من التوجه للمفاوضات العبثية إتمام المصالحة وتهيئة الأجواء لأن المصالحة تعالج كل قضايا الشعب الفلسطيني بما في ذلك ملف المفاوضات باعتبار انه أساس الخلاف الفلسطيني.

 

وأشار, إلى أن المطلوب اليوم بعد التوقيع على المصالحة في العاصمة المصرية القاهرة هو التوافق على إستراتيجية وطنية قائمة على قاعدة الحقوق والثوابت بعيداً عن المفاوضات والتنسيق الأمني.

 

وشدد على أن النية الصادقة عند فتح لا تتوفر لإنهاء الانقسام وإجراء مصالحة فلسطينية والمطلوب وقف الاعتقال السياسي وتهيئة الأجواء للمصالحة.

 

وعن إجراء الانتخابات التي دعا لها عباس قبل إتمام المصالحة اعتبر, بأن هذه الدعوة تدل على التخبط الذي تمر به السلطة الفلسطينية, قائلاً :"تعالوا إلي المصالحة وهيئوا الأجواء".

وأكد بأن حركته لا تخشي الانتخابات كون شعبيتها تزيد كل يوم.

انشر عبر