شريط الأخبار

حركة الجهاد في رفح وخان يونس تحيي ذكرى الشقاقي والانطلاقة الجهادية

09:27 - 29 تموز / أكتوبر 2011

حركة الجهاد في رفح وخان يونس تحيي ذكرى الشقاقي والانطلاقة الجهادية

فلسطين اليوم-غزة

نظمت حركة الجهاد الإسلامي مساء أمس الجمعة, مسيرة درجات نارية في مدينة رفح جنوب القطاع علي شرف الذكري السادسة عشر لاستشهاد الدكتور فتحي الشقاقي واحتفالا بالانطلاقة الجهادية الرابعة والعشرين للحركة.

وجابت المسيرة أرجاء المدينة ومن أمام منازل الأسرى المفرج عنة من سجون الاحتلال في صفقة التبادل وصولاٌ إلي منزل الشهيد الدكتور فتحي الشقاقي .

وبدوره جدد الأسير المحرر خالد الجعيدى في كلمة له أمام منزل الشهيد الدكتور فتحي الشقاقي عهد حركته على مواصلة الجهاد والمقاومة حتى تحرير أرض فلسطين .

واستذكر الجعيدى السنوات التي قضاه مع الدكتور فتحي الشقاقي في المعتقل قالا" إن الدكتور كان داما يتحدث عن معني الانتماء إلي الجهاد الإسلامي وان هو الانتماء إلي الدين والجهاد والمقاومة " .

وأشار إلى أن الشقاقي هو القائد الأول في العالم الذي كان يقول أعيدوا إلي فلسطين خصوصيتها وان فلسطين هي القضية الأول في العالم وان الصراع في فلسطين هو صراع بين الحق والباطل .

وفي مدينة خان يونس خرج مئات المسلحين من عناصر سرايا القدس "كتيبه الشرقية" الذراع العسكري لحركة الجهاد في عرض عسكري مهيب جاب شوارع القرى الشرقية , مرورا ببلدة بني سهيلا وعبسان الجديدة والكبيرة إلى خزاعة.

وحمل المسلحون الذين يرتدون زياً عسكرياً موحداً أسلحه متوسطة ورشاشه , بالإضافة إلى قذائف "الار بي جي" , مؤكدين على مواصلة درب الجهاد والمقاومة .

انشر عبر