شريط الأخبار

الجهاد الإسلامي : فوز حركة النهضة بتونس يعكس إرادة الجماهير الحية المطالبة بالتغيير

02:09 - 27 حزيران / أكتوبر 2011

الجهاد الإسلامي : نبارك لحركة النهضة الإسلامية ولزعيمها الشيخ راشد الغنوشي فوزها بالانتخابات التونسية

فلسطين اليوم- غزة

توجه عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين الشيخ نافذ عزام بالتهنئة والمباركة للشيخ راشد الغنوشي ولقيادة وكوادر وأنصار حركة النهضة الإسلامية ولعموم أبناء الشعب التونسي لمناسبة فوزهم في الانتخابات الأخيرة.

 

وقال الشيخ عزام في تصريح وصل مراسلنا نسخة منه :" الشيخ راشد مفكرٌ ومناضل ومجاهد كبير يستحق هذه المكافأة بعد سنواتٍ طويلة من النضال والملاحقة والتضييق.

 

وأكد الشيخ عزام أن نتيجة الانتخابات في تونس، تعد وساماً جديداً على صدر شعبها العزيز المكافح، بالإضافة لكونها استكمالا لمسيرة الثورة المباركة، وهي بلا شك تشكل دليلاً على مدى استبداد وظلم النظام السابق الذي زج بقادة وكوادر حركة النهضة الإسلامية في السجون، وأجبرهم على العيش في المنافي.

 

وأضاف أن الشعب التونسي صوّت لهويته وانحاز لدينه، ونتمنى أن يتجسد التوافق بين كل القوى في هذا البلد الشقيق مهما تباينت المواقف الفكرية والأيديولوجية لأيٍّ منها، من أجل بناء مستقبل مشرق وواعد فيه.

 

وقال عزام يجب أن تحترم إرادة الشعب التونسي، وأن تتعزز التعددية في مجتمعاتنا وفي حياتنا، وأن نعرف كيف نتعامل مع من يخالفنا الرأي والتفكير، والشيخ راشد الغنوشي له مقولات ونظريات عديدة في هذه الجوانب.

 

وتمنى الشيخ عزام ان تكمل الثورات العربية مسيرتها، وأن يكون هنالك توافقاً بين مختلف التيارات في تلك المجتمعات حتى نبني واقعنا من جديد بشكل يخدم الشعوب التي عانت طويلاً من هيمنة الحكام الطواغيت والمستبدين؛ ليكون ذلك قوة دفع للقضية الفلسطينية.

 

انشر عبر