شريط الأخبار

الرابطة الإسلامية تُكرم الطلبة المتفوقين في جامعة الأقصى بخانيونس

11:09 - 27 حزيران / أكتوبر 2011

الرابطة الإسلامية تُكرم الطلبة المتفوقين في جامعة الأقصى بخانيونس

فلسطين اليوم- غزة

كَرَمت الرابطة الإسلامية الإطار الطلابي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين بجامعة الأقصى بغزة الطلبة المتفوقين في الجامعة، في مهرجان تكريمي في ذكرى استشهاد الشقاقي الأمين، يأتي ضمن استكمال الرابطة لأنشطتها الخدماتية والطلابية وإحياءً للذكرى السادسة عشر لاستشهاد الشقاقي .

 

وحضر حفل التكريم عدد من الأسرى المحررين وعدد من الهيئة الإدارية للرابطة وثلة من الأكاديميين والهيئة التدريسية في الجامعة والطلبة المتفوقين وذويهم وحشد من طلاب الجامعة.

 

وفي كلمة للأسير المحرر فؤاد الرازم أشاد خلالها بالطلاب المتفوقين، مشيراً إلى أن التميز والتفوق من سمات الشعب الفلسطيني في شتى المجالات وأن الشهيد الشقاقي كان دوما يحث الطلاب على التعلم للدفاع عن فلسطين بسلاح العلم والبندقية من خلال مقولته الخالدة " المثقف أول من يقاوم وآخر من ينكسر".

 

وأضاف الرازم أن الشهيد الشقاقي هو الذي رسم خارطة الوطن بدمه عندما اغتالته يد الغدر الصهيونية في مالطا وقتها كان يحمل هموم شعبه ويسعى للتخفيف من معاناة اللاجئين في ليبيا, مضيفا إن فكرته كانت تستند إلي أن فلسطين لا يمكن أن تكون لشعبين وأن الواجب يقع على الأمة تحرير أرض فلسطين من بحرها لنهرها.

 

وبين الأسير الرازم أن مشروع الشقاقي العظيم أمام هذا العدو الغاشم كان بدايته دم الشقاقي عندما تحدى المخاطر وعرف أن الدم أقوى من السيف وأن المحتل لا يعرف إلا لغة القوة لأنها لغة أصحاب الحق, مشيراً إلى إن الشقاقي كانت فلسطين دوما حاضرة في تفكيره ووجدانه.

 

وأكد الرازم إن الشهيد الشقاقي كان أول من وضع قضية الأسرى على سلم الأولويات ورفع قضيتهم إلى أعلى المستويات لكي ينالوا حريتهم وان يتحرروا من سجون الاحتلال, مضيفا أن قرار اغتيال الشقاقي اتخذ من قبل مخابرات الاحتلال بعدما ضاقت ضرعاً بجهاده وإثارته لقضية الأسرى وفلسطين في المحافل العربية.

ورحب الرازم بكل من ساهم بإطلاق سراح الأسري متمنيا بان يتم إطلاق سراح آلاف الأسرى من داخل السجون الإسرائيلية قائلاً " إن عيون من تبقى من إخوانكم الأسرى داخل سجون الاحتلال لا تنام وهي تنتظر فجر جديد ويأملون بذلك من إخوانهم وشعبهم ويطالبون ليل نهار بضرورة تحقيق الوحدة الوطنية بين كافة الفصائل لنكون أقوى وأقدر على إطلاق سراحهم".

 

وفي كلمة الرابطة الإسلامية في جامعة الأقصى رحب أحمد الرقب منسق الرابطة بالجامعة بالأسرى المحررين معتبراً أن صفقة وفاء الأحرار بمثابة بشائر انتصار للمقاومة .

 

كما ورحب الرقب بالطلبة المتفوقين، مبيناً أن الرابطة الإسلامية تعكف على تكريم المئات من الطلبة المتفوقين وذلك في إطار جهودها المتواصلة لمشاركتهم الفرحة والتهاني .

 

وأشاد الرقب إن سمة التفوق هي  ملازمة دوما للشعب الفلسطيني حيث انه يخرج من بين الحصار متعلما ومتمسكا بمسيرته العلمية لكي ينال حقوقه بقوة، مبيناً أن هناك خطة ممنهجة تقوم من خلالها بتقديم مساعدة للطلاب في مختلف المجالات .

 

وفي ختام المهرجان الذي تخلله العديد من الفقرات الشيقة والهادفة، كرمت الرابطة الإسلامية الأسرى المحررين "فؤاد الرازم وخالد الجعيدي وياسر الخواجة ورائد أبو لبدة, بالإضافة لتكريم الطلبة المتفوقين وتكريم لعائلة الدكتور الشهيد فتحي الشقاقي .

انشر عبر