شريط الأخبار

نائبة عراقية تثير الكثير من الجدل عقب كشفها عن رغبتها تولي وزارة الدفاع

09:24 - 25 كانون أول / أكتوبر 2011


نائبة عراقية تثير الكثير من الجدل عقب كشفها عن رغبتها تولي وزارة الدفاع

فلسطين اليوم-وكالات

تردد في وسائل الإعلام العراقية، من دون إعلان رسمي، ترشيح النائبة عتاب الدوري لشغل منصب وزير الدفاع في البلاد الشاغر منذ أكثر من سنة. غير أن مثل هذا الترشيح أدى إلى امتعاض قادة عسكريين وتحذيرهم من تولي امرأة لهذا المنصب، الذي شغله الرجال لأكثر من 80 سنة.

 

وكانت النائبة عن القائمة العراقية عتاب الدوري عبرت عن ثقتها في أن يوافق رئيس الوزراء نوري المالكي على توليها حقيبة الدفاع في حال تم ترشيحها من قبل القائمة العراقية.

 

وقالت في تصريح صحافي "إن الوزارات الأمنية أصبحت ملفاً شائكاً، وعلى جميع السياسيين التكاتف لملء هذه الحقائب بأسرع وقت ممكن".

 

وأضافت أن "تردي الوضع الأمني، وخاصة في الفترة الأخيرة، سببه بقاء الوزارات الأمنية شاغرة وتدار بالوكالة". ودعت قادة الكتل السياسية إلى التخلي عن خلافاتهم، والعمل على إيجاد الأشخاص الأكفاء لشغل هذه المناصب، والنهوض بالوضع الأمني خاصة، والبلاد عامة.

 

وجددت الدوري مطالبتها قادة القائمة العراقية بترشيحها لتولي حقيبة الدفاع، كونها تتمتع بالمهنية والكفاءة والقدرة على إدارة وزارة الدفاع على أكمل وجه، بحسب قولها.

 

يشار إلى أن هناك سجالاً قائماً بين رئيس الحكومة نوري المالكي، ورئيس القائمة العراقية إياد علاوي لتسمية وزير الدفاع، خاصة بعد رفض المالكي عدة أسماء رشحتها "القائمة العراقية".

 

ويفسر "ائتلاف دولة القانون" أن الزج باسم امرأة في هذا السجال هدفه ممارسة الضغط ليس أكثر.

انشر عبر