شريط الأخبار

الأسيرة المحررة أحلام التميمي تكشف تفاصيل جديدة عن عملياتها

07:04 - 23 تموز / أكتوبر 2011

 الأسيرة المحررة أحلام التميمي تكشف تفاصيل جديدة عن عملياتها

فلسطين اليوم _ وكالات

كشفت الأسيرة المحررة أحلام التميمي تفاصيل جديدة حول عملها المقاوم، في فلسطين قبل أن يتم اعتقالها في العام 2001، وهي تفاصيل لم تكن مشهورة على خلاف عملية "سبارو" التي سُجنت على إثرها مباشرةً، وأكدت التميمي في "لقاء خاص" عبر قناة الأقصى الفضائية أن عملية سبارو سبقتها عمليه أخرى نفذتها شخصياً في اليوم التالي لاستشهاد الجمالين (منصور وسليم) وأكدت لأول مرة أنها نفذت العملية في "سوبر ماركت كنج جورج" بعد سبارو في شارع يافا في القدس المحتلة.

وأضافت التميمي: "أعد المهندس البطل قائدي عبد الله البرغوثي، والذي لم أكن على دراية بأنه قائدي حينها، عبوةً متفجرة عبارة عن زجاجة بيرة كبيرة، بها مؤقت ينفجر على رأس الساعة، ولها زر للتوقيت، مضيفةً,: "علمني إياه محمد دغلس وهو من جندني في كتائب القسام آنذاك كيفية استخدامها" .

وتحدثت التميمي في اللقاء الذي أجراه معها الزميل حبيب أبو محفوظ عن خفايا تنفيذها للعملية قائلةً: "زُرت السوبر ماركت أكثر من مرة لفحص إن كنت سأكُشف أو لا، وفي اليوم المحدد وجدت زجاجاتٍ من ذات النوع الذي استخدم للتمويه عن العبوة المفخخة فوضعتها بينها إلى جوار تلك الزجاجات".

وتابعت الأسيرة المحررة:" اشتريت شيئاً من الحلوى من السوبر وهو مكان العملية، وغادرت المتجر وأخذت أكل الحلوى في الطريق، وبعد أقل من ساعة انفجرت العبوة فأحدثت دماراً كبيراً في المتجر".

وعبر تقريرٍ مصور بث أثناء الحلقة، شاهدت التميمي لأول مرة والدّي الاستشهادي عز الدين المصري، الذي اصطحبته معها لكي يفجر نفسه في مطعم "سبارو"، إذ أكدت التميمي أنها كانت تتمنى لو أنها تلتقي بوالدي الاستشهادي المصري، حتى تعرف رأيهما بها وهل هما راضيان عنها أم ساخطان عليها لجهة نقلها ابنهم لتنفيذ العملية، موضحةً أنها باتت الآن مرتاحة بعدما عرفت ردهما الإيجابي والطيب منهما تجاه ما قامت.

 

انشر عبر