شريط الأخبار

بلدية غزة تبدأ حملة لتنظيف مصافي الأمطار و البرك و الأنفاق

11:03 - 23 تشرين ثاني / أكتوبر 2011


 

بلدية غزة تبدأ حملة لتنظيف مصافي الأمطار و البرك و الأنفاق

فلسطين اليوم-غزة

بدأت طواقم بلدية غزة حملة لتنظيف مصافي الأمطار والأنفاق والبرك في مدينة غزة استعداداً لاستقبال فصل الشتاء، و أشار م. عبد المنعم حميد مدير دائرة الصرف الصحي  إلى برنامج عمل يومي للتنظيف بدأ منذ نهاية شهر سبتمبر وسيستمر حتى منتصف نوفمبر القادم.

ولفت عبد المنعم إلى أن مؤسستا معاً و" أوكسفام "  قامتا بتوفير  عدد 50 عامل تم تقسيمهم لخمسة مجموعات وكل مجموعة معها عربة كارو يجرها حيوان ومسؤول عنها و مشرف لتسيير العمل .

و أوضح أن  مدينة غزة قسمت الى منطقتين ، منطقة شرقية و أخرى غربية و طمأن حميد المواطنين بأن شوارع المدينة ستكون جاهزة قبل نهاية شهر نوفمبر القادم ، لتفادي حدوث برك ومعيقات وإشكاليات ، إضافة إلى وضع كافة معدات واليات البلدية.

و أضاف " إذا تجمعت كميات كبيرة من مياه الأمطار في بعض الشوارع الغير معبدة، و التي لا يوجد بها نظام تصريف أو في بعض المنازل المنخفضة فاننا على الفور نقوم بارسال سيارات الكسح لسحب هذه المياه ، أما اذا زادت كميات المياه بشكل كبير فانه يوجد لدينا مضخات ديزل متنقلة 6 انش تقوم بسحبها من خلال الخراطيم و من ثم وضعها و ضخها الى مكان يوجد به نظام صرف صحي ".

نصائح للمواطنين

ودعا حميد المواطنين المحافظة على النظافة العامة في شوارع المدينة وعدم القاء النفايات في الشوارع  أو  فتح مناهل المجاري ومصافي مياه الأمطار أثناء هطول المطر لما يسبب ذلك من تراكم وجرف الأوساخ والمخلفات داخل المناهل والمصافي مما يؤدي إلى انسدادها الذي ينتج عن ذلك فيضان المياه في البيوت واغلاق الشوارع.

ونوه الى ضرورة تنظيف أسطح المنازل وتجهيزها ورفع المواد الصلبة والنفايات حتى لا يتم دخولها الى شبكات الصرف الصحي. وأن لا يقوم المواطنون بربط شبكة مياه الصرف الصحي بشبكة المياه مما يسبب إعاقات عديدة بسبب اختلاط مياه المجاري بمياه الامطار

وناشد حميد ربات البيوت بعدم القاء مخلفات منازلهن مثل الزيوت والمواد الصلبة  في مناهل الصرف الصحي , مطالباً أصحاب الورش والمصانع بعدم القاء مخلفات البناء في الطرقات وعمل مصائد لفصل الزيوت والشحوم عن شبكات الصرف الصحي وكذلك عدم القاء المواد السامة التي تضر بنظام معالجة الصرف الصحي .

 

انشر عبر