شريط الأخبار

قرار بعودة المعلمين الفلسطينيين في ليبيا إلى مدارسهم

09:03 - 19 تموز / أكتوبر 2011

قرار بعودة المعلمين الفلسطينيين في ليبيا إلى مدارسهم

فلسطين اليوم-وكالات

أكد وزير التعليم في المجلس الوطني الانتقالي الليبي سليمان علي الساحلي، اليوم الأربعاء، أنه 'لن يسمح بأي تلاعب في القرار الذي أًصدره مؤخرا بخصوص إعادة المدرسين الفلسطينيين إلى أعمالهم'.

وقال الساحلي، حاولت بعض الإدارات تطبيق القرار بشكل انتقائي يستثني عددا كبيرا ممن شملهم قرار الإرجاع، ومن يقف ضد عودة جميع المدرسين الذين استغني عنهم عام 2007، سيعرض نفسه للمساءلة القانونية، فللمعلمين الفلسطينيين فضل لا ينكر في النهوض بالتعليم في ليبيا، وعودتهم إلى مدارسهم واجب وطني.

من جهته، أوضح أمين سر اتحاد المعلمين في بنغازي محمد غازي العبسي أن حوالي 240 معلما من مدينة بنغازي و200 آخرين من مدينة البيضاء؛ سيستفيدون من هذا القرار، مضيفا أن القائمة سيسقط منها الذين بلغوا سن التقاعد فقط، وأنها تشمل جميع تخصصات المرحلة الثانوية، وأنه ستبدأ بعد أيام إجراءات المباشرة للبدء في العمل مع بداية العام الدراسي الجديد 2011/2012 الذي تعرقل بسبب ظروف حرب التحرير في ليبيا.

يشار إلى أن وضع المعلمين الفلسطينيين قد مر في عهد معمر القذافي بسلسلة من التقليص والإبعاد إلى مناطق نائية وتغيير العقود إلى عقود أدنى، عدا عن الاستغناءات وقرارات الفصل الجماعي عن العمل والتي كان أشهرها سنة 1995 بحجة تطبيق الفلسطينيين لاتفاقية 'أوسلو' وأن هناك دولة لهم وعليهم أن يعودوا إليها، وذلك وفق ما أعلنه القذافي آنذاك، ما أدى إلى أزمة إنسانية على الحدود الليبية المصرية، وكذلك قرار الاستغناء العام عام 2007 بحجة 'تلييب' قطاع التعليم، أي جعله ليبيا خالصا.

وقد انتهت السفارة الفلسطينية في طرابلس والقنصلية الفلسطينية في بنغازي من تجهيز قوائم للخريجين الذين يودون العمل في التعليم كإجراء إستباقي يُقدم في حالة حاجة الدولة الليبية الجديدة لمعلمين عرب.

انشر عبر