شريط الأخبار

رام الله: أهالي الأسرى الذين لم تشملهم الصفقة يناشدون مصر

03:31 - 17 حزيران / أكتوبر 2011

رام الله: أهالي الأسرى الذين لم تشملهم الصفقة يناشدون مصر

فلسطين اليوم: رام الله

على دوار الشهيد عرفات في مدينة رام الله رفع والد الأسير أحمد حنني صورته المكتوب عليها اسمه وحكمه "بالمؤبد ثلاث مرات وعشرين عاماً.

حنني من بلدة صيدا القريبة من مدينة طولكرم إلى شمال الضفة الغربية، وجاء إلى رام الله خصيصاً مع عائلات أسرى آخرين لإعلان تضامنهم من الأسرى المضربين وإطلاق مناشدة للحكومة المصرية بشمل ابنه ضمن صفقة التبادل المصرية التي تداولت أنبائها وسائل الإعلام مؤخراً.

يقول حنني:"رغم حكم أحمد العالي إلا أن صفقة التبادل مع الجندي "الإسرائيلي" شاليط لم تشمله، وأملنا الآن كبير في الصفقات القادمة، وصفقة تبال الجنود المصريين والجاسوس "الإسرائيلي" أن يكون من ضمنهم".

وأحمد معتقل منذ تسع سنوات، ويقبع في سجن مجدو شمال فلسطين المحتلة، ومنذ بدء الإضراب لم يصل للعائلة أي نبأ عنه، كما يقول الوالد:"أنا ممنوع من الزيارة منذ عام، وقبل أسبوع سمح لي بزيارته الا أنني لم أتمكن من ذلك بسبب الإضراب، ولا نعلم أي نبأ عنه حتى الآن".

كما كانت مطالب والد أحمد كانت مطالب عائلات الأسرى من نفس البلدة "صيدا" والمحكومين بالمؤبدات ولم تشملهن الصفقة وهم أسامة الأشقر 8 مؤبدات و خمسين عاما، و باسل مخلفون مؤبد وأربعين عاما، و جاسر رداد مؤبد و خمسين عاما.

وخلال الاعتصام، كانت الدعوة  للتركيز على وضع الأسرى المضربين وخاصة بعد نتقل اثنين منهم إلى المشافي و هم الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أحمد سعدات إلى جانب الأسير سامي صبح.

تقول عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين خالدة جرار:" لا يزال وضع الأسرى في خطر وخاصة فيما يتعلق بالأسرى الذين تم نقلهم إلى المشافي، و نحن ندعو إلى استمرار الفعاليات المتعلقة بالإضراب".

وأشارت جرار إلى انه تم الاتفاق على أن ينضم الأسرى المضربين عن الطعام و المنوي الإفراج عنهم غدا إلى خيم الاعتصام للتضامن مع الأسرى.

و خلال الاعتصام وزعت عريضة للتوقيع عليها من قبل أهالي الأسرى لرفعها للحكومة المصرية لضم أبنائهم في عملية صفقة تبادل الأسرى المنوي إتمامها مع الجانب الإسرائيلي.

يقول والد يوسف الهدمي والمحكوم بالمؤبد مدى الحياة:" بعد تجاوز هذه الصفقة لأبنائنا ذوي الأحكام العالية أملنا بالجانب المصري كبير أن تتضمن الصفقة عدد منهم.

وتابع:" نناشد الحكومة المصرية أدراج بعض أسماء الأسرى الفلسطينيين وخاصة ذوي الأحكام العالية منهم و الذين لا أمل بالإفراج عنهم سوى الصفقات التبادل.

انشر عبر