شريط الأخبار

محللون : رفع الحصار عن غزة مرتبط بالمصالحة وليس بصفقة التبادل

11:14 - 15 حزيران / أكتوبر 2011

محللون : رفع الحصار عن غزة مرتبط بالمصالحة وليس بصفقة التبادل

فلسطين اليوم _ غزة (خاص)

آمال كثيرة تمناها الفلسطينيون عقب إعلان حركة حماس وإسرائيل عن إتمام صفقة تبادل الأسرى , حيث تحقق بهذا النبأ حلم بعض أهالي الأسرى ممكن يقبع ذويهم خلف قضبان السجون الصهيونية منذ زمن , أما البعض الآخر فهو ينظر على أحر من الجمر إتمام الصفقة حتى ترفع حالة الحصار الذي أحكم قبضته على قطاع غزة منذ خمس سنوات .

 

مصادر رفيعة المستوى في الجانب المصري توقعت أن يُخفف الحصار بعد إنجاز صفقة تبادل الأسرى التي سيتم بموجبها إطلاق الجندي الإسرائيلي الأسير جلعاد شاليط في مقابل إطلاق 1027 أسيراً فلسطينياً.

 

شبكة "فلسطين اليوم الإخبارية" حاورت الكاتب والمحلل السياسي الدكتور ناجي شراب حول مدى الأثر الذي يمكن أن تتركه الصفقة على القطاع  والحصار الجائر المفروض عليه منذ خمس سنوات, حيث قال :" لا أعتقد أن يتم رفع الحصار عن غزة بالكامل , بل من الممكن أن تقدم بعض التسهيلات المادية والحياتية والمعيشة " .

 

وأكد شراب أن رفع الحصار بالكامل عن غزة مرتبط بالمصالحة الفلسطينية وليس صفقة تبادل الأسرى , منوهاً أن انعكاس صفقة التبادل سيكون لها أثر واضح على العلاقات بين مصر وحركة حماس  حيث ستسهل حركة المعابر التي تربط بين الجانبين.

 

وحول أثر الصفقة على العلاقة بين إسرائيل وحركة حماس قال شراب :" الصفقة قد تؤدي إلى تهدئة الوضع بين الجانبين , مشيراً إلى أن مستقبل العلاقة بينهما له محددات أخرى .

 

من جهة ثانية توقع المحلل والكاتب السياسي أكرم عطا الله أن تصعد إسرائيل من حملاتها العسكرية ضد قطاع غزة , وذلك عقب الصفعة التي تلقتها جراء صفقة تبادل الأسرى مؤخراً .

 

وعن إمكانية رفع الحصار بالكامل عن قطاع غزة قال عطا الله لوكالة "فلسطين اليوم " :" حصار غزة لم يكن جزء من المفاوضات التي كانت تجرى بين حماس وإسرائيل حول صفقة تبادل الأسرى " , منوهاً إلى إمكانية رفع الحصار بالكامل عقب توقيع اتفاق المصالحة وتشكيل حكومة وحدة وطنية توافق عليها إسرائيل .

 

وعن مدى نجاح صفقة تبادل الأسرى أشار عطا الله أن الصفقة حققت الجزء الأكبر من الأهداف , حيث كانت انتصاراً واضحاً للإرادة الفلسطينية وتحديها للجانب الإسرائيلي .

 

 

انشر عبر