شريط الأخبار

القيادي بحركة الجهاد في لبنان أبو شاهين : أسرانا لن ينالوا الحرية إلا عبر المقاومة

03:41 - 14 حزيران / أكتوبر 2011

القيادي بحركة الجهاد في لبنان أبو شاهين : أسرانا لن ينالوا الحرية إلا عبر المقاومة

فلسطين اليوم _ بيروت

نظمت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، اعتصاما تضامنياً مع الأسرى في سجون الاحتلال، في مخيم برج البراجنة في بيروت، شارك فيه ممثلين عن الفصائل الفلسطينية واللجان الشعبية والاهلية، وحشد غفير من الاهالي.

 

وألقى القيادي في حركة الجهاد الإسلامي الشيخ علي أبو شاهين كلمة قال فيها "إن قضية الأسرى تتجاوز في أبعادها مسألة المناضل الشخصية، لتطال مجتمعاً بأكمله، يعيش المعاناة في كل تفاصيلها اليومية، مشيراً إلى أن عدد الاسرى الذي تجاوز العشرة آلاف معتقل يكفي لندرك حجم المعاناة الكارثية.

 

وانتقد الصمت العربي الرسمي تجاه قضية تشكل جوهر الصراع مع العدو الصهيوني، متسائلاً عن دور جامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي، وعن دور بعض وسائل الاعلام العربية التي تتعاطى بانحياز واضح للأسير الصهيوني، لتنقل للمشاهد العربي فرحة عائلته، وتغفل معاناة آلاف الأسرى الفلسطينيين وعشرات الآلاف من الامهات والاباء والاطفال الذين ينتظرون خبراً عن أسيرهم المغيب في غياهب سجون الاحتلال، وتمارس عليه ابشع أنواع القمع والقهر.

من ناحية أخرى أكد أبو شاهين "أن معركتنا مع العدو علمتنا أن أسرانا لن ينالو الحرية الا عبر سبيل المقاومة وأسر مزيد من الجنود الصهاينة وإكراه العدو على إجراء عمليات تبادل.. مشيراً إلى أن معركة الأمعاء الخاوية تدخل يومها الثامن عشر لتشكل جولة جديدة من معركة كسر الإرادات بين شعبنا والمحتل، ولتؤكد أن كل أسير هو رمز كبير من رموز العنفوان والإرادة الصلبة وهو وصمة عار على جبين الانظمة المتخاذلة عن نصرة شعبنا وفك أسر المسجد الاقصى.

 

و عبر أبو شاهين عن ثقته بأن المقاومة ستبقى على العهد حتى تحرير كافة الأسرى، وكسر قيود السجان، وتحرير الأرض وإنقاذ المسجد الاقصى الاسير أولى القبلتين وثالث الحرمين.. وعنوان كرامة الأمة العربية والإسلامية.

 

 

انشر عبر