شريط الأخبار

توقعات بإدخال مستلزمات لإعادة إعمار عشرة مصانع في غزة قريبا

08:46 - 13 حزيران / أكتوبر 2011

 

توقعات بإدخال مستلزمات لإعادة إعمار عشرة مصانع في غزة قريبا

فلسطين اليوم-غزة

توقع المدير التنفيذي للاتحاد العام للصناعات في قطاع غزة خضر شنيورة بدء إدخال مستلزمات إعادة إعمار عشرة مصانع في القطاع قبيل انتهاء الشهر الحالي.

وأعلن شنيورة في حديث لصحيفة ـ"الأيام" أن الاتحاد انتهى بالتعاون مع مجموعة الإدارة العالمية "IMG" التابعة للاتحاد الأوروبي ولجنة تنسيق دخول البضائع للقطاع، من الترتيبات اللازمة لتنسيق دخول المواد الخام ومستلزمات إعادة إعمار عشرة مصانع عاملة في قطاعات الإنشاءات والصناعات الغذائية والمعدنية.

ونوه إلى أن المصانع المذكورة تم التفاهم بشأن إعادة إعمارها بين الاتحاد الأوروبي واللجنة الرباعية والجانب الإسرائيلي الذي وافق مؤخراً على إدخال مستلزمات إعادة إعمارها وأبلغ بدوره لجنة تنسيق البضائع بالموافقة التي تمت قبل أسبوع.

ولفت شنيورة إلى أن هذه المصانع استفادت من برنامج المساعدات المقدمة للقطاع الخاص من أصحاب المنشآت المتضررة الذي يموله الاتحاد الأوروبي بقيمة نحو 22 مليون يورو، منوهاً إلى أن إعادة إعمار المصانع العشرة ستمكنها من استئناف نشاطها الإنتاجي.

وأكد أن العدد المذكور من هذه المصانع يعد بداية لقائمة ستضم مستقبلاً أعداداً إضافية من المصانع التي تحتاج إلى إعادة إعمار وتأهيل كي تتمكن من استعادة نشاطها، متوقعاً أن يتم إدخال المواد الخام ومستلزمات إعادة الإعمار في غضون العشرة أيام المقبلة.

وأوضح أن الاتحاد العام للصناعات يعمل حالياً بالتعاون مع اللجنة الرباعية على تفعيل الجهود الرامية لإدخال المواد الخام ومستلزمات الإنتاج للعديد من القطاعات الصناعية بما في ذلك قطاع الصناعات الإنشائية، وذلك عبر السماح بدخول الإسمنت والحديد لهذا القطاع وكذلك إدخال التجهيزات والمعدات اللازمة لسائر القطاعات الإنتاجية المتعلقة عن العمل بسبب مواصلة الجانب الإسرائيلي منع دخول أصناف مختلفة من المعدات والتجهيزات اللازمة لهذه القطاعات.

إلى ذلك بحث شنيورة، أمس، خلال لقاء عقده مع عدد من القائمين على المؤسسة السويسرية للتنمية احتياجات القطاع الخاص لإعادة تأهيل وتطوير مراكز التدريب المهني بما يتلاءم وتلبية احتياجات السوق في قطاع غزة.

وبحث الجانبان فرص رفد بعض المصانع بمراكز تدريب لديها القدرة على تدريب وتأهيل العشرات في مجال التصنيع والتعبئة والتسويق، كما تم التطرق خلال اللقاء لسبل المساعدة في إعداد دراسات السوق وإيفاد بعثات من أصحاب المصانع للخارج للاستفادة من الخبرات المعمول بها في الصناعات المختلفة.

ووعد القائمون على المؤسسة السويسرية بتقديم الدعم الفني اللازم للاتحاد من أجل تمكينه من الاضطلاع بدوره في إعادة تأهيل وتطوير قدرات العاملين في القطاع الصناعي.

 

 

انشر عبر