شريط الأخبار

الجبهة الشعبية حكومة نتنياهو أرادت اغتيال "سعدات" بالأفاعي‏

08:19 - 11 حزيران / أكتوبر 2011

الجبهة الشعبية حكومة نتنياهو أرادت اغتيال "سعدات" بالأفاعي‏

فلسطين اليوم- غزة

حمل مصدر مسؤول في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين كامل المسؤولية لحكومة نتنياهو عن حياة امينها العام الاسير احمد سعدات الذي دخل يومه الثاني عشر في الاضراب المفتوح عن الطعام، في اعقاب المعلومات المتواصلة عن تدهور حالته الصحية ودخوله في نوبات من الغيبوبة بعد ان فقد ما يزيد عن خمسة كيلو غرامات من وزنه.

 

وافاد مدير الدائرة القانونية في نادي الاسير المحامي جواد بولص الذي تمكن من زيارته مساء اليوم في زنزانته في سجن نفحة الصحراوي، بان وضع الاسير االقائد احمد سعدات يدعو الى القلق الكبير بعد ان فقد القدرة على الاستمرار في الزيارة إثر حالة الاستفراغ الشديد والتقيؤ المتواصل بسائل يميل الى الصفرة، ونوه الى الضرورة القصوى للتحرك العاجل من اجل تدارك وضعه الصحي المتردي وانقاذ حياته التي بات يتهددها الخطر.

 

كشف مدير مركز أبو جهاد لشؤون الحركة الأسيرة بجامعة القدس فهد أبو الحاج الاثنين أنَّ إدارة مصلحة سجون الاحتلال خططت لقتل أمين عام الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين القائد أحمد سعدات الذي يقبع في زنازين العزل الانفرادي منذ اعتقاله بالعام 2006، عبر عدة وسائل كان آخرها وضع أفاعي داخل زنزانته.

 

وقال الحاج في بيان صحفي : "إنَّ سلطات الاحتلال وضعت أفاعٍ داخل زنزانة سعدات الانفرادية، علاوة عن وضعه رهن العزل الانفرادي والتضييق عليه وحرمانه من أبسط الحقوق الإنسانية، ومنعه من الزيارة" .

 

 

 

 

انشر عبر