شريط الأخبار

قراقع: الأسرى أبلغوا المحامين بأنهم قد يلجئوا للإضراب عن الماء

08:55 - 10 تموز / أكتوبر 2011

قراقع: الأسرى أبلغوا المحامين بأنهم قد يلجئوا للإضراب عن الماء

فلسطين اليوم-رام الله

أكد وزير شؤون الأسرى و المحررين عيسى قراقع أن تدهور كبير في أوضاع الأسرى المضربين عن الطعام لليوم ال14 ، و خاصة بالنسبة للامين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، فلا يزال الأسرى يعيشون تحت الضغط حيث صودرت كافة الإغراض منهم.

وقال قراقع في تصريحات إذاعية له صباح اليوم الاثنين:" ما يردنا من السجون، و خاصة بعد زيارة المحاميين للسجون يجعلنا نشعر بقلق كبير على حياة الأسرى المضربين، ظل الممارسات اللانسانية بحقهم حيث بدأت أوزانهم تتناقص وخاصة أن بشكل كبير هناك حالات مرضية تخوض الإضراب.

وأشار قراقع إلى أن الأسرى أبلغوا المحامين انه إذا استمر الوضع على ما هو عليه بعدم الاستجابة ربما يلجئون للإضراب عن الماء أيضا.

وقال وزير الأسرى أن أسرى سجن جلبوع و عددهم 420 أسيرا، سيدخلوا يوم غدا إضرابا مفتوحا عن الطعام أيضا، الأمر الذي يعني اتساع رقعه الإضراب، مما يحتاج من الجميع إلى جهد اكبر لإنهاء كارثة تتعلق بالسجون

وجدد قراقع الحديث عن مطالب الأسرى و أهمها وقف سياسية العزل الانفرادي و إخراج المعزولين خاصة الذين اكلموا عامهم العاشر في العزل، و قد أكد الأسرى أكثر من مرة أن مصير الإضراب يتوقف على مدى استجابة إدارة السجون لهذا المطلب.

بالإضافة إلى العزل هناك مجموعة من المطالب الأخرى من أهمها وقف العقوبات الجماعية و الغرامات و تحسين نوعية العلاج الطبي و عدم تقييد الأسرى بالسلاسل أثناء نقلهم للمحاكم و الزيارات و السماح بزيارات الأهل، و وقف اقتحام الغرف من قبل القوات الخاصة.

وأشار قراقع أن الأسرى حتى الآن رفضوا كافة المحاولات من قبل إدارة السجون للاستجابة لبعض المطالب الشكلية، و خاصة أنها لم تعط إجابة واضحة ومحددة مما يتعلق بالمعزولين مما أدى إلى استمرار الإضراب و استمرار الوضع المأساوي الذي يجري في لسجون.

و فيما يتعلق بالتضامن الشعبي و الرسمي قال قراقع:" الجهد متواصل من قبل كافة الجهات، هناك توجه فلسطيني و عربي قانوني لتدويل قضية الأسرى، و طرح قضيتهم في المحاكم الدولية، و في ظل المعركة الحالية نوصل جميع مكونات المجتمع الدولي بصورة ما يحدث".

انشر عبر