شريط الأخبار

حماس تدعو لانتفاضة شعبية لتحرير المعتقلين

11:53 - 08 كانون أول / أكتوبر 2011


حماس تدعو لانتفاضة شعبية لتحرير المعتقلين

فلسطين اليوم-غزة

 

دعا الدكتور صلاح البردويل، القيادي في حركة "حماس", الشعب الفلسطيني للخروج في انتفاضة شعبية من أجل تحرير المعتقلين من سجون الاحتلال الصهيوني.

 

وقال البردويل مساء أمس الجمعة، "آن الأوان لكي ينتفض الشعب الفلسطيني من أجل تحرير المعتقلين، والاحتلال لا يمكن له أن يقف أمام هذه الانتفاضة بل سيركع لشروط المقاومة".

 

وأكد على أن المقاومة لن تركع لشروط الاحتلال في صفقة تبادل المعتقلين وأن "حماس" تأبى إلا أن تتم الصفقة وفق شروط المقاومة والمعتقلين.

 

ولفت إلى أن الاحتلال يحاول أن يكسر إرادة الحركة الأسيرة والمقاومة والشعب الفلسطيني عبر إذلال المعتقلين ومنع الزيارات عنهم وعدم تحقيق مطالبهم؛ إلا أن المعتقلين صمدوا أمام هذه الإجراءات الظالمة.

 

وذكر أن الاحتلال انكسر أمام المقاومة عندما لم يستجب لشروطها ومن ثم تراجع بعد ذلك عن بعضا من مواقفه وخاصة في قضية المعتقلين الذين يرفض الاحتلال الإفراج عنهم ويصنفهم بأنهم "مجرمين".

 

وأشار إلى أن حركته لا يمكن لها أن تتنازل بأي حال من الأحوال عن الثوابت الفلسطينية وفي مقدمتها القدس والعودة والمعتقلين، مبينًا أن حركته في كل محطة من المحطات تذكر الشعب الفلسطيني بثوابته.

 

وقال: "عندما ذهب المفاوض الفلسطيني إلى نيويورك وصفق له من صفق وبكى من بكى قلنا لا، لأننا نخشى أن نساوم على باقي حقوقنا من أجل دولة فاشلة وعلاقات دولية فاشلة ستدخل شعبنا في نفق مظلم لـ20 سنة قادمة".

 

وتطرق البردويل إلى المصالحة الفلسطينية، قائلا "كيف لنا أن نتوافق ونحن نرى أن الإنسان والأرض والمقدسات الفلسطينية يُساوم عليها"، داعيًا إلى وحدة داخلية قائمة على الثوابت والحقوق كاملة ومن دون تنازل.

 

يذكر أن المعتقلين في سجون الاحتلال يخوضون إضرابهم عن الطعام لليوم الثاني عشر على التوالي احتجاجًا على الممارسات العنصرية التي تنتهجها سلطات السجون الصهيونية بحقهم.

انشر عبر