شريط الأخبار

عزل القدس وسط انتشار عسكري مكثف وتوقف شبه تام للحركة

10:14 - 08 تشرين أول / أكتوبر 2011

عزل القدس وسط انتشار عسكري مكثف وتوقف شبه تام للحركة

فلسطين اليوم _ القدس المحتلة

أحكمت سلطات الاحتلال، اليوم السبت، حصارها وعزلها لمدينة القدس المحتلة لمناسبة ما يسمى عيد الغفران اليهودي، وذلك وسط انتشار عسكري مكثف وتوقف شبه كامل للحركة في المدينة المقدسة.

وكانت سلطات الاحتلال أعلنت عن الشروع بإجراءاتها وتدابيرها المشددة في المدينة المقدسة عشية بدء عيد الغفران أمس الجمعة ويستمر حتى مساء اليوم.

يذكر أن الحركة العامة داخل دولة الاحتلال تتوقف في هذا العيد بشكل تام كما أن الموانئ والمعابر الحدودية تغلق أمام حركة المسافرين فضلاً عن التوقف النهائي عن سير المركبات والحافلات العامة والخصوصية.

ودفعت سلطات الاحتلال بالمزيد من عناصر جنودها ووحداتها الخاصة إلى محيط البلدة القديمة بالقدس المحتلة وداخل شوارعها وطرقاتها التي يسلكها المتطرفون اليهود خلال حركتهم من وإلى باحة حائط البراق جنوب غرب المسجد الأقصى المبارك، والتي تشهد نشاطا ملحوظا وتواجداً يهوديا مكثفاً لأداء الطقوس التلمودية في باحة البراق.

وواصلت شرطة الاحتلال إغلاق الشوارع والطرقات الرئيسية المحاذية لأسوار مدينة القدس بالإضافة إلى إغلاق بلدة سلوان المجاورة للمسجد الأقصى من جهة حي وادي حلوة، فضلا عن إغلاق الشارع الرئيسي في منطقة رأس العمود القريب من 'مقبرة اليهود'.

واضطر آلاف المقدسيين، وخاصة من التجار، التوقف عن الكثير من الأعمال وخاصة المتعلقة بنقل البضائع من منطقة لأخرى أو توزيع السلع بسبب الإجراءات المشددة في المدينة وإغلاق معظم شوارعها.

انشر عبر