شريط الأخبار

قيادي في حماس يطالب المقاومة بضرب قلب العدو

10:22 - 05 تشرين أول / أكتوبر 2011

قيادي في حماس يطالب المقاومة بضرب قلب العدو

فلسطين اليوم- غزة

طالب الدكتور خليل الحية القيادي في حركة المقاومة الإسلامية "حماس" المقاومة الفلسطينية بالرد على جرائم الاحتلال بحق الأسرى وضرب قلب العدو لإجباره على الركوع لمطالب المقاومة وتخليص الأسرى من سجونه.

وقال الحية مخاطباً الاحتلال خلال مسيرات جماهيرية حاشدة مساء الأربعاء دعت إليها حماس تضامنا مع الأسرى :"سنطاردكم بالعمليات الفدائية والاستشهادية. وليعلم القاصي والداني أن أرض فلسطين أنجبت مقاومين ورجال واستشهاديين".

وطالب الحية بإطلاق يد المقاومة في الضفة الغربية المحتلة، وقال:" آن الأوان لشعبنا أن يتوحد في خندق المقاومة .

وأضاف :" لو أن يد المقاومة في الضفة وفي الأراضي المحتلة عام 48 مطلوقة اليد لما جرأ الاحتلال في التمادي في جرائمه بحق أسرانا ومقدساتنا".

وحيا الحية الأسرى في سجون الاحتلال على صبرهم وثباتهم وتمسكهم بقضيتهم العادلة، متمنياً كلهم الفرج العاجل والنصر القريب على سجانيهم

وأعتبر قضية الأسرى هي القضية المركزية في الوقت الراهن في الصراع مع العدو ، وقال:"لن يغمض لنا جفن ولا يقر لنا قرار ولن يهدأ لنا بال..سنضرب في كل مكان حتى تحريركم بإذن الله".

وحمل القيادي في حركة حماس الاحتلال الصهيوني المسؤولية الكاملة عن حياة الأسرى جميعاً في السجون وما يتعرضون له من تنكيل وتعذيب واقتحام متكرر لأقسامهم.

وناشد الحية كل أحرار العالم أن يعملوا على تفعيل قضية الأسرى في كل مكان، مطالباً الجاليات العربية في أوروبا برفع قضيتهم إلى المحاكم الدولية. وطالب الحية دول الربيع العربي بالتدخل لحماية الأسرى من بطش الاحتلال.

وكانت حركة حماس قد أطلقت حملة "الوفاء للأسرى" تضامنا مع الأسرى المضربين عن الطعام منذ ما يقارب عن 8 أيام في سجون الاحتلال، وتأتي هذه المسيرات أولى الفعاليات التي تنوي الحركة تنفيذها.

ويواصل الأسرى الفلسطينيون في السجون الصهيونية لليوم الثامن على التوالي إضرابهم عن الطعام، احتجاجاً على ممارسات إدارة السجون بحقهم، وهو ما أثار غضب الصهاينة في فرض المزيد من العقوبات عليهم.

انشر عبر