شريط الأخبار

رسالة أمريكية تحذر "اسرائيل" من الهجوم على إيران

08:36 - 04 تموز / أكتوبر 2011

رسالة أمريكية تحذر "اسرائيل" من الهجوم على إيران

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

حضر وزير الحرب الأمريكي ليوان بانتيا يوم أمس ' الاثنين' إلى "اسرائيل" حاملا رسالة واضحة وقاطعة مفادها ان الإدارة الأمريكية تعارض أي هجوم اسرائيل على إيران بحجة برنامجها النووي.

وعاد الوزير الأمريكي وأكد هذه الرسالة علنا خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده مع وزير الحرب الإسرائيلي اهود باراك حين قال ' أي عملية ضد المنشات النووية الإيرانية يجب ان تتم بالتنسيق الكامل مع المجتمع الدولي '

ولم ينس الوزير الأمريكي خلال المؤتمر المذكور التأكيد على التزام أمريكا بأمن "اسرائيل"، مضيفا بان إدارته ستعمل سويا مع اسرائيل لضمان عدم تهديد الإيرانيين لأمن وسلامة المنطقة .

ووصفت صحيفة هأرتس الناطقة بالعبرية في عددها الصادر اليوم ' الثلاثاء' زيارة الوزير الأمريكي واجتماعه للمرة الثانية منذ توليه منصبة بوزير الحرب باراك بانها رسالة لجم وتحذير واحتضان ورغبة في القول بان أمريكيا تضمن امن "اسرائيل" لكن عملية إسرائيلية غير منسقة معها ضد ايران من شانها ان تقود المنطقة الى حرب إقليمية لذلك على "اسرائيل" ان تتصرف بكامل المسؤولية والانضباط في هذا الإطار .

ووفقا للصحيفة جاءت الزيارة على خلفية قلق الولايات المتحدة من بعض التصريحات التي أدلى بها مؤخرا قادة ومسؤولين إسرائيليين أشارت بوضوح إلى وجود اتجاه حربي وعدائي قوي فيما يتعلق بإيران .

وأخذت هذه التصريحات أهميتها من وجهة نظر الولايات المتحدة استنادا لتقديرات خبراء غربيين تشير الى بقاء نافذة فرص شن غارات جوية على إيران مفتوحة لأقل من شهرين قبل حلول الشتاء حيث من الصعب تنفيذ عملية معقدة بهذا الحجم.

وأضافت هأرتس بان رئيس الموساد السابق مئير دغان عاد أمس وتجند للمجهود الأمريكي الهادف إلى لجم اندفاع نتنياهو وباراك باتجاه الحرب على إيران حين أكد في محاضرة القها في مقر مجلس الامن والسلام الإسرائيلي بان الخيار العسكري ضد إيران لا زال بعيدا وان الاخيرة لا زالت بعيدة عن تحقيق حلمها بامتلاك سلاح نووي .

 

انشر عبر