شريط الأخبار

أوقاف رام الله تدعو لصيام يوم الخميس القادم

03:41 - 04 كانون أول / أكتوبر 2011


أوقاف رام الله تدعو لصيام يوم الخميس القادم

فلسطين اليوم-رام الله

دعا وزير الأوقاف والشؤون الدينية في رام الله محمود الهباش إلى صيام يوم الخميس القادم تضامناً مع الأسرى الذين يخوضون "معركة وحدة الأحرار"، للحصول على حقوقهم التي تسلبها إدارة السجون الإسرائيلية.

وشدد على ضرورة استثمار يوم الصيام التضامني معهم في التضرع إلى الله أن يفك أسرهم وأن يعيدهم إلى بيوتهم أحراراً كرماء.

وأكد الهباش على أن قضية الأسرى هي جوهر القضية الفلسطينية، وروحها التي لا يمكن أن تنكسر، مضيفا أن الأسرى "يعلنون اليوم أن الكرامة والعزة أغلى من الروح، وأن الوطن مقدم على كل شيء، و أن فلسطين ليست للمساومة".

وقال الهباش: " إن الشعب الفلسطيني ملتحم مع أسراه، لأنهم قدموا حريتهم ثمنا من أجل حرية شعبهم، ولذا فلا سلام دون الإفراج عن جميع الأسرى والمعتقلين، لأنها قضية مقدسة تماما كقدسية الأرض التي من أجلها سجن واعتقل هؤلاء الأبطال".

وأضاف: " أننا نقف اليوم أمام نوع من البطولة المتميزة التي يمثلها الأسرى المناضلون في إضرابهم المفتوح عن الطعام، تعبيراً عن رفضهم لممارسات وإجراءات الاحتلال، التي تستهدف إرادتهم وكرامتهم وخاصة سياسة العزل الانفرادي، والمنع من التعليم الجامعي، والإذلال الممنهج الذي تمارسه إدارة السجون على أهالي الأسرى أثناء توجههم لزيارة أبنائهم، وتقليص زمن الزيارة، وغيرها من الممارسات الظالمة والمجحفة".

وأشار وزير الأوقاف إلى أن الهجمات المتكررة من إدارة السجون على إنجازات، وحقوق الأسرى تأتي في سياق الهجمة الشرسة التي تمارسها الحكومة الإسرائيلية على الشعب الفلسطيني من تكثيف للاستيطان  وحرق لأشجار الزيتون وإذلال للمواطن الفلسطيني على حواجز القهر اليومي بين المدن الفلسطينية.

وحمّل الهباش سلطات الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الأسرى، مطالبا المجتمع الدولي والصليب الأحمر والمؤسسات الحقوقية والإنسانية، بالتدخل العاجل للضغط على حكومة الاحتلال لوقف عدوانها عن الأسرى، وانتهاكها الفظ لأحكام القانون الدولي والقانون الدولي الإنساني.

 

انشر عبر