شريط الأخبار

تقرير: انخفاض طفيف في عدد شاحنات البضائع الواردة لقطاع غزة الشهر الماضي

08:31 - 04 كانون أول / أكتوبر 2011


تقرير: انخفاض طفيف في عدد شاحنات البضائع الواردة لقطاع غزة الشهر الماضي

فلسطين اليوم-غزة

أظهرت بيانات التقرير الشهري الصادر عن هيئة المعابر حول حركة البضائع الواردة إلى قطاع غزة عبر معبر كرم أبو سالم انخفاضاً طفيفاً في عدد الشاحنات المحملة بالسلع والبضائع المختلفة الواردة إلى القطاع خلال شهر أيلول الماضي، مقارنة مع عدد الشاحنات الواردة عبر المعبر ذاته خلال الشهر الذي سبقه "آب".

وأوضح رئيس هيئة المعابر والحدود نظمي مهنا أنه بالرغم من الانخفاض الطفيف في عدد الشاحنات الواردة إلا أن ارتفاعاً طرأ على كميات بعض الأصناف الواردة، حيث سجلت كمية الإسمنت والحديد الواردة لصالح منظمات دولية منفذة لمشاريع إنشائية في قطاع غزة ارتفاعاً بنسبة 44%، وبلغ عدد الشاحنات المحملة بهذه السلع 275 شاحنة خلال الشهر الماضي مقارنة مع 182 شاحنة خلال الشهر الذي سبقه، كما سجلت كمية الحصمة الواردة ارتفاعاً بنسبة 4% خلال فترة المقارنة ذاتها.

وأشار مهنا في حديث إلى أن إجمالي عدد الشاحنات الواردة خلال الشهر الماضي بلغ 4140 شاحنة مقارنة مع 5025 شاحنة خلال شهر آب الماضي، وبين أن عدد الشاحنات الواردة من السوق الإسرائيلية بلغ 1607 شاحنات مقارنة مع 1656 شاحنة خلال شهر آب، في حين انخفض عدد الشاحنات الواردة من الضفة الغربية بنسبة 15% مقارنة مع شهر آب، وبلغ عدد الشاحنات المحملة بالبضائع الواردة من الضفة الغربية نحو 600 شاحنة مقارنة مع 711 شاحنة خلال شهر آب.

وأوضح أنه لم يطرأ تغيير يذكر على عدد الشاحنات المحملة بالبضائع الواردة للقطاع الزراعي خلال الشهر الماضي، وبلغ معدل عدد الشاحنات نحو 815 شاحنة، مضيفا أن الأمر ينسحب على عدد الشاحنات المحملة بالمساعدات الإنسانية التي بلغ معدلها الشهر الماضي نحو 227 شاحنة، فيما طرأ ارتفاع على عدد الشاحنات المحملة بالقمح والأعلاف، وبلغ عددها الشهر الماضي 566 شاحنة مقارنة مع 514 شاحنة خلال شهر آب.

ولفت مهنا إلى أن كمية غاز الطهي الواردة للقطاع انخفضت خلال الشهر الماضي بنسبة 15% وبلغت 2547 طناً مقارنة مع 2963 طناً خلال شهر آب.

إلى ذلك، أشار مهنا إلى أن معبر كرم أبو سالم سيشهد خلال الشهر الحالي إغلاقاً جزئياً وكلياً في بعض الأيام بسبب أعياد رأس السنة العبرية، حيث سيغلق بدءا من الثاني عشر حتى الخامس عشر من الشهر الحالي وسيستأنف إغلاقه مرة أخرى في التاسع عشر ويستمر حتى الثاني والعشرين من الشهر نفسه.

وأكد أن هيئة المعابر أخذت في الاعتبار أيام إغلاق المعبر المذكور بما يكفل عدم تعرض أسواق غزة لأي نقص في السلع والبضائع الواردة، وذلك بزيادة عدد الشاحنات الواردة إلى المعبر خلال أيام فتحه الشهر الحالي، مشدداً على ما توليه السلطة الوطنية من اهتمام بتزويد القطاع بكافة احتياجاته، كما تواصل مطالبة كافة الجهات والأطراف الدولية بالضغط على الجانب الإسرائيلي من أجل إزالة كافة العراقيل التي تعترض إدخال العديد من أصناف السلع والعمل على إعادة فتح المعبر في الاتجاهين.

انشر عبر