شريط الأخبار

الأمين العام لحركة الجهاد د. رمضان شلح: "لن نتنازل عن شبر واحد من فلسطين"

06:55 - 01 تشرين أول / أكتوبر 2011

الأمين العام لحركة الجهاد د. رمضان شلح: "لن نتنازل عن شبر واحد من فلسطين"

فلسطين اليوم - طهران

قال الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطي، الدكتور رمضان عبد الله شلح:" أنه لا يحق لأحد أو منظمة التنازل عن شبر واحد من الأراضي الفلسطينية، مؤكدا على أن الشعب الفلسطيني يريد كامل أرضه من النهر إلى البحر.

وأضاف د.شلح خلال كلمته اليوم السبت (1/10)، أمام المؤتمر الدولي الخامس لدعم الانتفاضة الفلسطينية المنعقد في طهران حاليا، :"إن فلسطين أرض عربية وإسلامية ولا يحق لأي أحد التنازل عنها، وطريق الوصول إلى فلسطين حرة يمر عبر المقاومة والقوة والسلاح وليس عبر التسوية والتفاوض".

وتساءل د. شلح ما هي قيمة الاعتراف بالدولة الفلسطينية والفلسطينيون لا يتمتعون بالسيادة علي أراضيهم. ؟

وأشار إلى أن التنازل عن الأراضي الفلسطينية تحت مفهوم موازين القوى الراهنة لن يكون في صالح الفلسطينيين.

وحذر الأمين العام لحركة الجهاد الإسلامي من استمرار "اسرائيل" بالعمل على إنهاء القضية الفلسطينية عبر تصفية القضية من خلال التفاوض أو اغتيال قادة المقاومة وتحجيمها.

وشدد شلح على فشل "اسرائيل" ووقوعها عاجلا أم آجلا بالحفرة التي حفرها المشروع الصهيوني منذ ستين عاما.

وأعرب عن أمله في أن تأتي الثورات التي تشهدها الدول العربية بالنصر الى القضية الفلسطينية خاصة وان هذه الثورات ناتجة عن الصحوة الإسلامية ومكافحة الظلم والاستعمار، مشيدا بإنزال الشعب المصري للعلم الإسرائيلي عن مبنى سفارة الكيان الصهيوني في القاهرة.

وشكر د.شلح إيران شعبا وحكومة لاستضافة هذا المؤتمر المهم للغاية في مثل هذه الظروف الحساسة، متابعا القول: ان 'الذي جري ويجري، ان حقنا في فلسطين قد اختزل الي 22 في المائة من أرض فلسطين التاريخية ولقد أصبح هذا واقعا يغرس في وعي العالم كله اليوم بقوة الإعلام وماكينة الأعلام وأصبح من المسلمات بل المقدسات والويل كل الويل لمن يحاول ان يرفع السقف ويقول أن لنا زيادة عن هذا الحق في فلسطين رغم أن فلسطين التي نعرفها جميعا والتي هي في خاطر كل عربي وكل مسلم وكل حر في العالم وفلسطين التي نريدها هي فلسطين كل فلسطين من رفح إلى رأس الناقورة ومن البحر إلى النهر لا تنقص ذرة واحدة من التراب وقطرة واحدة من الماء هذا ما حقنا في فلسطين .

وأضاف: ان فلسطين كلها ارض عربية إسلامية وجزء لا يتجزأ من ارض العروبة والإسلام ولا يملك شخص ولا جهة ولا منظمة ولا دولة حق التنازل عن شبر من ارض فلسطين .

انشر عبر