شريط الأخبار

المجلس الوزاري الصهيوني ينهي اجتماعه دون اتخاذ قرارات بشأن اقتراح الرباعية

09:15 - 28 كانون أول / سبتمبر 2011


المجلس الوزاري الصهيوني ينهي اجتماعه دون اتخاذ قرارات بشأن اقتراح الرباعية

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

لم يتوصل المجلس الوزاري الثماني الإسرائيلي، الليلة الماضية، إلى قرار بشأن اقتراح الرباعية الدولية لتجديد المفاوضات بين الاحتلال والسلطة الفلسطينية.

وجاء أن الثماني ورئيس الحكومة بنيامين نتانياهو قد ناقشوا الاقتراح لساعات طويلة، ولم يتمكنوا من التوصل إلى قرار، في حين كان من المتوقع أن تتم المصادقة على الاقتراح، خاصة وأن نتانياهو يميل إلى ذلك.

تجدر الإشارة إلى أن اقتراح الرباعية الدولية يتضمن تجديد المفاوضات المباشرة بين "إسرائيل" والسلطة الفلسطينية خلال شهر، وبعد ثلاثة أشهر يتم عرض اقتراحات بشأن الحدود والترتيبات الأمنية، والتوصل إلى اتفاق نهائي في نهاية العام 2012. كما سبق وأن أعلنت الرباعية الدولية عن "مؤتمر دولي للسلام" يعقد في موسكو.

وكان نتانياهو قد أوضح في الأيام الأخيرة بأنه يدرس الرد بالإيجاب على الاقتراح، رغم التحفظات من الجدول الزمني المحدد. وفي مقابلة مع القناة التلفزيونية العاشرة قال نتانياهو إنه يعتقد أنه أمر مهم أن تدعو الرباعية الدولية إلى محادثات مباشرة بدون شروط مسبقة.

وفي حين تحفظت السلطة الفلسطينية على الاقتراح لكونه لا يتطرق إلى حدود 67 ولا الاستيطان، فإن تقديرات مصادر سياسية إسرائيلية تشير إلى أن رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس سيفضل بذل الجهود في استنفاذ طلب الاعتراف بالدولة الفلسطينية في الأمم المتحدة، بدلا من التوجه إلى تجديد الحوار مع إسرائيل.

وكان قد نقل عن أبو مازن في طريق عودته إلى رام الله من نيويورك قوله إن أي مبادرة لا تتضمن تجميد البناء في المستوطنات أو إجراء المفاوضات على أساس حدود 67 لن تكون مقبولة.

يذكر أن الرباعية الدولية قد دعت في بيانها الأسبوع الماضي إسرائيل والسلطة الفلسطينية إلى تجنب "الخطوات الاستفزازية" بذريعة جعل المفاوضات مجدية. وكانت وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون قد صرحت بأن الولايات المتحدة ترحب ببيان الرباعية، وتعتبره يمثل رؤية المجتمع الدولي لقدرة الطرفين في التوصل إلى اتفاق سلام. وطالبت الطرفين بـ"استغلال الفرصة".

تجدر الإشارة إلى أن رئيس الحكومة التركية رجب طيب أردوغان كان قد اتهم الرباعية الدولية بعدم الاستقامة وأنها لا تسعى فعلا إلى حل الصراع. وأشار في مقابلة مع مجلة "تايم"، يوم أمس الثلاثاء، إلى عدم تطبيق أكثر من 89 قرارا لمجلس الأمن على إسرائيل، كما اعتبر أن فرض العقوبات على إسرائيل يسهل التوصل إلى سلام في المنطقة.

انشر عبر