شريط الأخبار

شالوم: الدخول إلى قطاع غزة براً أمر وارد

08:15 - 27 تشرين أول / سبتمبر 2011

شالوم: الدخول إلى قطاع غزة براً أمر وارد

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

عبر نائب رئيس الوزراء الإسرائيلي "سيلفان شالوم" اليوم الثلاثاء، عن استيائه من استمرار إطلاق الصواريخ من قطاع غزة على "إسرائيل"، محذراً من أن الجيش الإسرائيلي لن يتوانى عن خوض معركة برية ضد قطاع غزة لوقف استمرارها.

وأضاف شالوم خلال مقابلة صحيفة مع القناة السابعة الإسرائيلية، بمناسبة حلول رأس السنة العبرية قائلاً:"إن ما يحدث على الحدود مع غزة منذ عقد من الزمان أمر لا يطاق، ولا يمكن السكوت عنه، ويجب وضع حد له وإلى الأبد".

و ادعى إن الحديث اليوم لا يدور عن صواريخ محلية الصنع، وإنما عن صواريخ قاتله، ودقيقة، وبعيدة المدى ومن الممكن أن تصل إلى مدينة بئر السبع ووسط "إسرائيل"، ولذلك يتوجب علينا أن نتخذ جميع الإجراءات التي تمنع ذلك، بما فيها الدخول إلى قطاع غزة براً، وإلحاق أضرار بالبنية التحتية".

وحمل شالوم حركة حماس المسؤولية الكاملة عن إطلاق الصواريخ باتجاه إسرائيل قائلاً:"نحن نعلم أن عملية إطلاق أو وقف لإطلاق الصواريخ ضد إسرائيل، لا تتم إلا بموافقة حركة حماس التي تسيطر بشكل كامل على قطاع غزة، ومن هنا نحن سنتحرك من منطلق العقل وليس العاطفة، صحيح أن لكل عملية عسكرية لها ثمنها السياسي والأمني، ولكن ليس هناك خيارات أخرى، ومن واجبنا أن ندافع عن المستوطنين".

وتطرق شالوم خلال حديثه إلى الخطوة الفلسطينية في الأمم المتحدة قائلاً:"لقد كان خطاب أبو مازن محبطاً ومخيباً للآمال، وقد فشل في تحقيق الوعود التي قطعها على نفسه أمام شعبه، ولقد كان ظهوره على منصة الأمم المتحدة يعبر عن اليأس والبؤس الذي يحيط به من كل جانب"، حسب تعبيره.

وأضاف:"لقد ظن أبو مازن أنه سيقطف الثمار، وسيدخل التاريخ من أوسع أبوابه، ولكن في نهاية الأمر لم ولن يحدث اعتراف بالدولة الفلسطينية في الأمم المتحدة".

وحول الثورات العربية القائمة في المنطقة العربية قال شالوم:"إن ما يسمى بالربيع العربي أدى إلى تنحي قادة موالين للغرب مثل مبارك وبن علي، وأتى بقيادة عكس ذلك، وعليه فإن يجب العمل على تقوية الديمقراطية فيها دون تردد".

انشر عبر