شريط الأخبار

محكمة "إسرائيلية" تمدد الإقامة المنزلية الجبرية لطفلين مقدسيين

02:02 - 26 حزيران / سبتمبر 2011

محكمة "إسرائيلية" تمدد الإقامة المنزلية الجبرية لطفلين مقدسيين

فلسطين اليوم: القدس المحتلة

مددت محكمة "إسرائيلية" في مدينة القدس، اليوم الاثنين، فترة "الإقامة المنزلية الجبرية" للطفلين علي عوني أبو غوش (15 عاما)، وأحمد محيسن (16 عاما) من بلدة العيسوية شرقي القدس لحين انعقاد المحكمة في يوم 26/12/2011.

وأدانت جبهة النضال الشعبي هذه الإجراءات العنصرية التي تقوم بها سلطات الاحتلال وتستهدف الأطفال في فلسطين، وتحديدا في مدينة القدس وتشكل تهديدا على حياة المواطنين، ضمن سياسية الضغط والعقاب الجماعي لتفريغ المدينة من سكانها.

وأوضحت أن هذه الخطوة تمثل إرهاب دولة منظمًا، ما يتطلب توفير الحماية الدولية لشعبنا، ويجب العمل على نقل هذه الاعتداءات لكافة المحافل الدولية وفضح جرائم الاحتلال وإجراءاته غير الأخلاقية وأساليب التعذيب والترهيب المتعمدة التي تنتهج بحق الطفولة في فلسطين.

 ودعت المؤسسات الدولية المكلفة بحماية حقوق الأطفال إلى الخروج عن صمتها وإدانة هذه الممارسات الإسرائيلية، ومساءلتها أمام القضاء الجنائي الدولي، لوضع حد لسلوكها وتصرفاتها ككيان فوق القانون.

يذكر أن المحكمة العسكرية الإسرائيلية فرضت قبل أسبوع الإقامة الجبرية على عوني أبو غوش والد الطفل علي أبو غوش لمدة 30 يوما.

انشر عبر