شريط الأخبار

ماذا سيحدث في مدينة القدس عام 2030?

06:52 - 25 تموز / سبتمبر 2011

ماذا سيحدث في مدينة القدس عام 2030?

فلسطين البوم – وكالات

أعرب الدكتور سلمان بن فهد العودة مساعد الأمين العام لاتحاد علماء المسلمين عن أمله في أن يقوم بتزويج ابنته الصغيرة في مدينة القدس بحلول عام 2030 م.

وتناول الشيخ العودة في برنامج تليفزيوني ملامح المستقبل قائلاً: “ما نتحدث عنه ليس غيبًا محضًا بل دلائل وإرهاصات نقرؤها حتى لا نفاجأ بما لم نكن نتوقع”.

وأضاف: “إن حبنا للتحدث عن الماضي وتمجيده بكونه قدرًا قد مضى وليس مقدورًا عليه، أما الحاضر والمستقبل فنتركهما عجزًا عن العمل”.

وأردف الشيخ العودة: “إننا نتكلم عن الماضي البعيد كتاريخ وأمجاد وعن الماضي القريب كجماليات وفضائل وكأنه لم يشهد اختلالات أو كان عالمًا ملائكيًّا معصومًا وهو ما يجعل الإنسان كائنًا تاريخيًّا ميتًا بين الأحياء”.

وأوضخ الشيخ سلمان إنه تفاءل على موقع “تويتر” بزواج ابنته الصغيرة في القدس، قائلاً: “العالم العربي يعاني من مشكلة في استشراف المستقبل وقراءته، بينما يولي العالم الغربي أهمية قصوى لمراكز الدراسات المستقبلية”.

وأضاف: “أوروبا تحتضن أكثر من 5 آلاف مركز ومؤسسة بحثية للدراسات المستقبلية غالبًا ما تكون على صلة مباشرة بصناع القرار ليستفيدوا منها، بينما لا يوجد في العالم العربي أكثر من 5 مراكز فقط، وتعتمد في الغالب على دراسات مترجمة وليس لها صلة بصناع القرار”.

ورأى مساعد الأمين العام لاتحاد علماء المسلمين أن عزوف المسلمين عن قراءة المستقبل يرجع إلى عدم قناعتهم بما يطرح فيه هذا الجانب وسخريتهم منه ووصفه بــ”الكلام الفاضي” أحيانًا، بالرغم من أن الإسلام دعا إلى الاهتمام بالمستقبل والتخطيط له، مشيرًا إلى أن قصة يوسف عليه السلام نموذج فهو عليه السلام سيد المتوسمين والمحللين والمخططين.

 

انشر عبر