شريط الأخبار

عمرو موسى يدعو لعمل عربي جاد دعما للتوجه الفلسطيني لمجلس الأمن

05:58 - 24 تشرين أول / سبتمبر 2011

 عمرو موسى يدعو لعمل عربي جاد دعما للتوجه الفلسطيني لمجلس الأمن

فلسطين اليوم _ القاهرة

شدد الأمين العام السابق لجامعة الدول العربية والمرشح لرئاسة الجمهورية المصرية عمرو موسى، اليوم السبت، على أن استخدام حق النقض 'الفيتو' لا يجب أن يخيف العرب أو الفلسطينيين، في الاعتراف بدولة فلسطين على حدود يونيو 1967 وعاصمتها القدس والحصول على عضوية كاملة لها في الأمم المتحدة.

ودعا في تصريحات له في القاهرة جميع الدول العربية للتبني الصارم للمطالب القومية المشروعة للفلسطينيين وإلى تكثيف الاتصالات بكافة الدول والحديث معها بجدية بشأن دعمها، مؤكداً أنه يجب على كل عربي أن يدعم توجه الفلسطينيين إلى مجلس الأمن، ويعمل لإنجاحه.

وقال موسى: 'إنه نضال طويل، والتراجع يورث التراجع، والإقدام يكسب في النهاية'، مع مراعاة أن التفاوض غير مفيد مع الحكومة الإسرائيلية الحالية'.

وأشار إلى أن إسرائيل تفاوض وهى تغير طبيعة الأرض المحتلة و تهود القدس، مضيفا: 'أي أن الموضوع محل التفاوض يجري التلاعب فيه و يتغير يومياً'.

انشر عبر