شريط الأخبار

مجلس النواب اللبناني يصب غضبه على نتنياهو في الجمعية العامة

03:23 - 24 كانون أول / سبتمبر 2011


مجلس النواب اللبناني يصب غضبه على نتنياهو في الجمعية العامة بالأمم المتحدة

فلسطين اليوم-وكالات

رد رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري على "الاحتقار والحقد اللذين انطوت عليهما كلمة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو"، فقال بري في تصريح: "كفى للأمم المتحدة فخراً وعزة أن يترأس مجلس أمنها من علَّم العالم الحرف ومن شواطئه صدرت الحضارة ومن مدارسه انبثقت أول ديمقراطية في العالم ومن مدنه سُنَّت أول الشرائع في القانون وحقوق الإنسان.

 

وقال بري: "يكفي أن يشهد من له سجل تاريخي حافل بالإجرام والقتل ومن له حاضر مرصّع بدماء شهداء بحر البقر وقانا والمنصوري ومخيمات صبرا وشاتيلا والضفة الغربية وقطاع غزة، يكفي أن يشهد من نصّب نفسه بالأمس نبيا جديدا لبني اسرائيل، يكفي أن ينزعج نتنياهو من وجود العلم اللبناني على منصة الرئاسة في مجلس الأمن، كي يدرك العالم أن هذه المنظمة التي وصفها نتنياهو "بغرفة الكذب" ربما تكون الآن أمام فرصة كي تثأر لكرامتها وتصحو على الحقيقة الناصعة وتعي أن اسرائيل لا يجوز أن تبقى كيانا فوق القانون وفوق المساءلة.

وأضاف: "إنّ من يرأس مجلس الأمن اليوم ليس حزب الله وليس فخامة الرئيس ميشال سليمان أو دولة رئيس الحكومة (نجيب ميقاتي)، من يرأس مجلس الأمن اليوم هو لبنان الذي نُحِرت طفولته عام 1996 تحت خيمة الأمم المتحدة في قانا بنيران جيش نتنياهو، من يرأس مجلس الأمن هو لبنان الذي أُزهقت فوق ترابه أرواح عشرات الجنود الدوليين بنيران القذائف الإسرائيلية، من يرأس مجلس الأمن هو لبنان الناطق بلغة الضاد باسم كل العرب دفاعا عن حقوقهم باسترجاع آخر ذرة من ترابهم التي اغتصبت في غفلة من الزمن والتواطؤ والتفرقة.

وختم بري بالقول: "نطمئن نتنياهو ومن وراءه أن لبنان المقاوم الذي دحر عدوانيته في جنوب لبنان سيكون لبناناً مقاوما في مجلس الأمن منحازا إلى جانب الحق في مواجهة الباطل الذي انتم صورته الحقيقية في هذا العالم.

انشر عبر