شريط الأخبار

هنية: ما يجري في الأمم المتحدة مساس بكرامة الشعب الفلسطيني

04:45 - 23 حزيران / سبتمبر 2011

هنية: ما يجري في الأمم المتحدة مساس بكرامة الشعب الفلسطيني

فلسطين اليوم- غزة

أكد رئيس الحكومة الفلسطينية بغزة اسماعيل هنية أن المداولات الجارية في الأمم المتحدة حول مسألة منح العضوية لدولة فلسطينية "تمس بكرامة الشعب الفلسطيني".

وقال هنية للصحافيين بعد أدائه صلاة الجمعة: "نرى أن ما يجري في أروقة الأمم المتحدة فيه مساس لكرامة الشعب الفلسطيني، فالشعب الفلسطيني لا يتسول الدولة وهو بالتأكيد يرى أن الدولة الفلسطينية مستقبلها مربوط بصموده و بمقاومته".

وأضاف هنية: "نحن لا نريد أن نتسول هذه الدولة .. الدولة تنتزع ولا توهب ولن تأتي في سياق هذه المساومات، الدول لا تقام بالقرارات الأممية، الدول تحرر أرضها وتقيم كيانها".

وتابع: "نحن نريد دولة فلسطينية ولكن هذه الدولة لابد أن تكون ذات سيادة كاملة وان لا تكون على حساب الحقوق والثوابت الفلسطينية وفي مقدمتها حق العودة".

كما انتقد هنية المبادرة التي أطلقها الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي بمنح فلسطين وضع "دولة بصفة مراقب" كمرحلة انتقالية، معتبرا أنها "تأتي في سياق الالتفاف على الحقوق الثابتة للشعب الفلسطيني"، مضيفا: "لا المبادرة الفرنسية ذات مغزى بالنسبة لشعبنا الفلسطيني ولا هذا التحرك القائم على المساومة".

يأتي حديث هنية  قبل ساعات تقديم رئيس السلطة محمود عباس إلى الأمين العام بان كي مون طلب انضمام دولة فلسطين إلى الأمم المتحدة قبل أن يلقي خطابه أمام الجمعية العامة، وسط تهديد أمريكي باستخدام حق النقض (الفيتو)، وغموض في مواقف الدول الأوروبية.

انشر عبر